ميشال عون: أنا ضد التدخل في سوريا لكن لا أستطيع منع أحد من الدفاع عن الحدود

14 حزيران 2013 | 16:23

شدد رئيس تكتل التغيير والإصلاح النائب ميشال عون على "أننا في الأساس نريد أن ننأى بنفسنا عن الأزمة السورية ولكن رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي نأى بنفسه وترك الحدود دون ضوابط ويجب ألا ينسى أن عكار وطرابلس وعرسال هي من لبنان وليس من سوريا"، لافتاً إلى "أننا نبهناه عندما زار الأميركيون لبنان أنهم يحضرون لمنطقة عازلة ولم يتنبهوا"، قائلا: "الحكومة فيها إختصاص أي وزير دفاع ووزير داخلية ولم نر حتى اليوم أنهما اتخذا قرارا أساسيا لمعالجة هذا الموضوع".
وقال عون انه "مع الإهمال الحكومي أصبحت الحدود خارج السيطرة وأصبحت الحدود الشمالية تشبه الحدود الجنوبية، وكأن القوى المسلحة تنشل ويبعد قرارها على السراط المستقيم"، لافتاً إلى أنه "في النتيجة بدأ الخطف المجاني بين الهرمل وعرسال، وهنا شعرنا أن الأمر بات خطيراً، ولكن لا سلطة تمنع وكل شيء أصبح على بركات الله"".

واشار عون الى انه كان  ضد التدخل في سوريا مضيفاً: "لكن لا أستطيع أن أمنع أحدا أن يدافع عن الحدود".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard