أحد منفذي هجوم تل أبيب لجأ إلى منزل الشرطي الذي اعتقله!

10 حزيران 2016 | 19:22

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

كشف الإعلام الاسرائيلي ظروف اعتقال أحد منفذي هجوم #تل_أبيب، لافتاً إلى أنّ شرطياً أوقفه حين لجأ إلى منزل الأخير.

ونقلت وسائل الإعلام عن زوجة الشرطي أنّ الزوجين أسرعا إلى منزلهما القريب ليتمكّن الشرطي من أخذ سلاحه. وحين فتحا الباب لحق بهما مجهول. وروت الزوجة: "سألناه عن هويته لكنّه لم يتكلم واكتفى بطلب الماء". وحين شاهداه يرتدي بزة وربطة عنق اعتقدا أنّه محام فرّ من إطلاق النار مثلهما.

ثم انضمّ الشرطي إلى رفاقه في مكان الحادث تاركاً الفلسطيني في المنزل مع زوجته.

ولكن حين شاهد منفذ الهجوم الثاني يرتدي ثياباً مماثلة، أدرك أنّه أخطأ وأسرع عائداً إلى شقته.

وأضافت الزوجة، وفق ما نقلت عنها صحيفة "يديعوت احرونوت": "دخل زوجي وسلاحه في يده وقبض على الإرهابي وطرحه أرضاً وقيّده".

ورفضت الشرطة تأكيد أو نفي هذه الواقعة، مؤكدةً أنّ نشر أي تفاصيل عن القضية أمر محظور.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard