"أطلقَ النار على نفسه منهياً حياته" في دوحة عرمون

8 حزيران 2016 | 17:07

المصدر: "النهار"

نُقل مصطفى م. (72 عاماً) ظهر اليوم من منزله في الطبقة الثانية من مبنى زيدان في "شارع فرن العائلات" في #دوحة_عرمون مُصاباً بطلق ناري من بندقية صيد، الى مستشفى بشامون التخصصي من قبل أحد الجيران. إلا أنه ما لبث أن فارق الحياة بعد حوالي الساعة والنصف من وصوله الى المستشفى.

وأفادت معلومات أمنية أولية أنّ الراحل "أقدم على إطلاق النار على فمه بعد أن صوّب البندقية على فمه فإخترقت الطلقة رأسه وخرجت من أذنه"، ولا يزال التحقيق مستمراً لجلاء تفاصيل الأسباب والملابسات. وحضر الى المستشفى الطبيب الشرعي عاصم حيدر وباشر الكشف على الجثة. 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard