بالصور - قتلى وجرحى في انفجار قرب محطة للحافلات في اسطنبول

7 حزيران 2016 | 09:15

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

استهدف اعتداء بسيارة مفخخة صباح الثلاثاء الشرطة في اسطنبول واوقع 11 قتيلا من بينهم سبعة شرطيين وزاد من حدة المخاوف في البلاد التي شهدت سلسلة من الاعتداءات نسبت الى جهاديين ومتمردين اكراد.
وصرح حاكم اسطنبول واصب شاهين امام صحافيين في مكان الاعتداء "قتل سبعة شرطيين واربعة مواطنين في اعتداء بالسيارة المفخخة استهدف شرطة مكافحة الشغب".
واوقع الاعتداء الذي تم في حي بيازيد الذي يقصده عشرات الاف الاشخاص كل يوم 36 جريحا، ثلاثة منهم في حالة جرحى، بحسب شاهين.
وتابع ان القنبلة التي يتم التحكم بها عن بعد انفجرت قرابة الساعة 05,40 ت غ عند مرور حافلة تنقل عناصر من شرطة مكافحة الشغب.
ووقع الاعتداء في ثاني ايام رمضان.
وهرعت عدة سيارات اسعاف واطفاء الى المكان مطلقة صفارات الانذار.
ووقع التفجير العنيف بالقرب من محطة الترامواي في وزنجيلر القريبة من المواقع السياحية الشهيرة في وسط المدينة من بينها مسجد السليمانية، واغلقت السلطات محطة الترامواي بعدها.
وهذه المنطقة قريبة ايضا من البازار الكبير ومن جامعة اسطنبول.
وتم ارجاء الامتحانات في هذه الجامعة التي اصيبت باضرار.
واعلن وزير الخارجية مولود جاوش اوغلو بعد الاعتداء ان "تركيا ستواصل مكافحة الارهابيين (التعبير الذي تستخدمه السلطات للاشارة الى حزب العمال الكردستاني) وداعش بقوة". وقال لشبكة "تي ار تي" الرسمية "نرى ان هؤلاء الارهابيين لا ضمير لهم ويستهدفون الابرياء خلال شهر رمضان".
واظهرت صور ان الانفجار ادى الى تحطم الواجهات الزجاجية للمتاجر القريبة والى الحاق اضرار بالعديد من السيارات.
وقال شاهد لشبكة "سي ان ان تورك" ان "الامر كان اشبه بزلزال".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard