رحلة بحرية أولى من غزة إلى أوروبا

12 حزيران 2013 | 13:30

ينشغل عمال وحرفيون في بناء سفينة تجارية ويعملون بلا توقف في ورشة متواضعة لصناعة قوارب الصيد وسط مرفأ الصيادين الصغير على شاطىء بحر غزة حيث يستعد ناشطون فلسطينيون وأجانب لاطلاق رحلة النقل التجاري البحري الأولى من قطاع غزة الى دول أوروبية الشهر المقبل.
وبدأ تحويل قارب صيد كبير ليكون سفينة للنقل التجاري تحمل اسم "سفينة فلك غزة".
وقال رئيس جمعية الصيد البحري ومدير مشروع القارب التجاري محفوظ الكباريتي: "بدأنا بإعداد قارب صيد كبير وتحويله سفينة نقل تجارية للبدء في تصدير منتجاتنا الفلسطينية من قطاع غزة الى دول العالم عبر مرفأ الصيد على بحر غزة".
ويبلغ طول السفينة 24 متراً وعرضها سبعة أمتار وتبلغ حمولتها 80 طناً.
وعبر الناشط السويدي تشارلي اندرسون عن سعادته بالمشاركة في مشروع السفينة لأن حصار غزة يجب ان ينتهي.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard