أسعار المساكن ستهبط 10-18% إذا انسحبت بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

21 نوار 2016 | 13:02

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

أبلغ وزير المال البريطاني جورج أوزبورن هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) أمس، أنَّ أسعار المساكن في بريطانيا ستهبط من 10 إلى 18% إذا صوت البريطانيون لصالح الانسحاب من الاتحاد الأوروبي.
وفي نص للمقابلة قدمته الخزانة البريطانية، قال أوزبورن إنَّ مغادرة بريطانيا للاتحاد ستحدث أيضاً إضطراباً في الأسواق المالية، وستدفع أسعار فائدة القروض العقارية للارتفاع وستلحق ضرراً بالبريطانيين الذين يحاولون شراء مسكن.
وأبلغ أوزبورن (بي بي سي) في اليابان حيث يحضر اجتماع وزراء مال مجموعة السبع "إذا غادرنا الاتحاد الأوروبي فستكون هناك صدمة اقتصادية فورية ستضرب الأسواق المالية."
وأضاف أنَّ الخزانة البريطانية ستنشر الأسبوع المقبل تحليلاً للتأثيرات القصيرة الأجل لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
وقال "تحليل الخزانة يظهر أنَّ قيمة مساكن الناس ستنخفض بما لا يقل عن 10% وبما يصل إلى 18%"، مضيفاً "وفي الوقت عينه، فإنَّ مشتري المساكن للمرة الأولى سيتضررون لأنَّ فوائد القروض العقارية سترتفع وسيصبح الحصول على القروض العقارية أكثر صعوبة."
وكثفت الحكومة البريطانية تحذيراتها من انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي المؤلف من 28 دولة مع اقتراب الاستفتاء الذي سيجرى في 23 حزيران. وصدرت تحذيرات مماثلة أيضاً من بضعة زعماء عالميين ومنظمات دولية، من بينهم الرئيس الأميركي باراك أوباما وصندوق النقد الدولي.
وقالت الحكومة في نيسان إنَّ الانسحاب من الاتحاد الاوروبي قد يكلف كل أسرة بريطانية 4300 جنيه استرليني (6250 دولاراً) سنوياً في حلول 2030 .
وتباطأ الاقتصاد البريطاني في الأشهر الثلاثة الأولى من هذه السنة، مع تضرر النمو من حالة الغموض التي تحيط بالاستفتاء المرتقب.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard