فرنسا "جاهزة" لمساعدة ليبيا على مراقبة حدودها

2 حزيران 2013 | 15:59

قال وزير الدفاع الفرنسي جان-ايف لودريان اليوم ان فرنسا "جاهزة" لمساعدة ليبيا على مراقبة حدودها.
واعلن الوزير في مؤتمر صحافي في ختام منتدى سنوي حول الامن في سنغافورة ان "فرنسا جاهزة لتقديم مساهمتها لسيادة الدولة الليبية ولا سيما عبر توفير امن حدودها".
واوضح ان ليبيا "دولة سيدة مسؤولة عن حدودها"، و"يتعين ان تقرر ما اذا كانت ترغب بدعم كبير من جانب الفرنسيين او اي دولة اوروبية اخرى".
وكان الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند اعرب عن رغبته في بدء "تعاون" مع ليبيا بهدف "القضاء على قدرة المجموعات الارهابية" المتواجدة في البلاد "على الحاق الاذى"، مستبعدا في الوقت نفسه اي عمل عسكري خارج اطار الامم المتحدة.
واكد هولاند في مقابلة مع "فرانس 24" و"آر اف آي" و"تي في 5 موند" ان "هناك أسس لاي تدخل فرنسي. نحن نتدخل في اطار الشرعية التي تمنحنا اياها قرارات الامم المتحدة وليس في اي اطار اخر".
واضاف "لم توجه الينا السلطات الليبية اي دعوة حتى الان"، واضعا بذلك حدا لمعلومات صحافية تحدثت عن تدخل فرنسي محتمل.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard