الحريري: الاعتداء على الجيش جريمة بشعة تستهدف السلم الوطني

28 نوار 2013 | 11:45

اتصل الرئيس سعد الحريري بقائد الجيش العماد جان قهوجي معزيا باستشهاد جنود الجيش الثلاثة في منطقة البقاع الحدودية، ومؤكدا على مؤازرة الجيش وقيادته في مواجهة اي اعتداء.

في المجال ذاته استنكر الحريري "الحادث الاجرامي المشبوه الذي أودى بحياة الجنود الثلاثة"، وقال: "ان هذه الجريمة البشعة ليست محل استنكار ورفض جميع اللبنانيين فحسب، بل مؤشر الى مخاطر مقبلة تستهدف السلم الوطني وتتطلب من كل المجموعات السياسية توخي اليقظة والحكمة، وتمكين الجيش من اداء مسؤولياته في حماية هذا السلم، والابتعاد من العمليات الجارية على قدم وساق لزج لبنان في القتال في الداخل السوري، بما يؤجج النعرات ويجعل من الدولة ومؤسساتها العسكرية والأمنية مجرد شاهد زور على سياسات لا تمت الى المصلحة الوطنية بصلة".

وتقدم الرئيس الحريري من قيادة الجيش وأهالي الشهداء بأحر التعازي، معربا عن "التضامن الكامل معهم ومشددا على وجوب اتخاذ الإجراءات التي تكفل الرد الحازم على كل اعتداء يتعرض له الجيش وحماية الحدود من فوضى الانخراط في الصراع السوري". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard