مقبل: أتحدى مَن يطلق الاتهامات في اتجاهي... وأبو فاعور يردّ: ظننتُ أنّ البيان صادر عن علي الكيماوي

22 نيسان 2016 | 17:22

المصدر: "المركزية"

  • المصدر: "المركزية"

اعلن وزير الدفاع #سمير_وزير مقبل، ان القيادة العسكرية رفعت للمسؤولين والمعنيين تقارير بكل ما لديها في شأن الانترنت، ولا يجوز ان تقحم المؤسسة في قضية مماثلة وتحل مكان اجهزة امنية أخرى، فادخال المعدات الى لبنان ومعاينتها من مسؤولية جهاز الجمارك، اما اذا كان أدخل عبر معابر غير شرعية عن طريق الحدود مع سوريا فذاك شأن آخر يوجب التعاون بين الجميع لكشف ملابساته. وتبعا لذلك نقول لمن يستهدفنا كفى اتهامات باطلة، من يملك مستندات او وثائق فليضعها على الطاولة او يقدمها للجهات المختصة لتتم في ضوئها المحاسبة والمحاكمة والا فليصمتوا.

وقال لـ"المركزية: "أتحدى كل من يطلق الاتهامات في اتجاهي، ان يثبت علاقتي او اي من انسبائي بالملف. وأرفض رفضا قاطعا حتى محاولة الغمز من قناة مسؤوليتي لانني اشتمّ رائحة محاولة تشويه صورتي وموقعي.

وإذ اكد ضرورة تحييد المؤسسة العسكرية عن التجاذبات السياسية خصوصا في المواسم الانتخابية، دعا عوض "القنص" السياسي عليها الى الالتفاف حولها وتقديم كل ما يلزم من دعم لتستمر في القيام بالمهام الامنية الكبيرة الملقاة على عاتقها، سيما في مجال مواجهة الارهاب المتربص بالبلاد والذي يتطلب غطاء سياسيا لا استهدافا كما هو الحال راهنا. وفي السياق، يشير وزير الدفاع الى ان الجيش يمسك بالوضع الامني على طول الحدود الشرقية محصّنا بالتجهيزات اللازمة، كما ان المخيمات الفلسطينية منها وتلك التي يقطنها نازحون سوريون، موضوعة تحت المراقبة المشدّدة ولا خوف من تفجيرها على رغم محاولات بعض الاطراف توظيفها محليا واقليميا.

اما الدعم العسكري الدولي، فلفت مقبل الى ثلاثة محاور فيه، يتصل الاول بالهبة السعودية المجمّدة حيث لا مساعي داخلية او خارجية لتحريكها في ضوء الظروف المعروفة المحيطة بالعلاقات مع المملكة ودول الخليج، ما يتطلب بحثا عن مصادر دعم أخرى وهي مهمة بدأنا بها وسنثيرها في زيارتنا لموسكو الاسبوع المقبل. اما الثاني فأميركي، حيث تواصل واشنطن مشكورة امداد الجيش بالمساعدات النوعية التي لعبت دورا بارزا في مجال مكافحة الارهاب حدوديا وهي ستقدم في نيسان 2017 دفعة من المروحيات عبارة عن اربع طائرات من نوع "توسكانو" متطورة من شأنها ان تفيد جبهتنا الحدودية وتحدث نقلة نوعية في مواجه التنظيمات الارهابية. في حين يستند محور الدعم الثالث الى الهبة الفرنسية بقيمة 15 مليون اورو التي اعلن عنها الرئيس فرنسوا هولاند في زيارته للبنان الاسبوع الماضي، وقد أعدّت قيادة الجيش لائحة بالمطلوب من عتاد، في حين ننتظر تقريرا من وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان يتضمن المتوافر من معدات عسكرية متطورة جاهزة في المخازن الفرنسية للبحث في امكان امداد لبنان بالضروري منها لا سيما المروحيات، حتى نزور فرنسا مع وفد من قيادة الجيش لتسلمها. ويشير مقبل الى ان في ادراج مجلس النواب معاهدة أمنية عسكرية مع فرنسا تتصل بتدريب الجيش ومده بالخبرات يجب اقرارها.

وفي ما يتصل بدور الجيش في مواكبة الانتخابات البلدية والاختيارية، يختم وزير الدفاع بالقول: "اذا طلبت منا المؤازرة فجاهزون لها.

ردّ أبو فاعور

من جهته، ردّ وزير الصحة وائل أبو فاعور، وقال في بيان: "تفرست في بيان وزير الدفاع اللبناني سمير الكيماوي فطالعتني عبارة "فليصمتوا" فظننت للوهلة الاولى ان البيان صادر عن علي الكيماوي وزير الدفاع العراقي الأسبق في زمن صدام حسين لكن لحسن الحظ جاء من ينبئني بالخبر الصحيح فأطمأن قلبي لعلمي ان معالي الوزير سيرأف بحالنا ولن يمارس صلاحياته المطلقة علينا والحمد لله".

الفنان بسام كيرلُّس يلجأ الى الالومينيوم "ليصنع" الحرية

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard