أسامة سعد: سنخوض معركة الانتخابات البلدية في مواجهة "المستقبل"

20 نيسان 2016 | 17:11

المصدر: "النهار"

بدا واضحًا من خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده ظهر اليوم، امين عام التنظيم الشعبي الناصري #اسامة_سعد في مقر اللجنة المركزية للتنظيم في صيدا، وفي حضور جمع من اركان قيادة التنظيم واعضاء اللقاء الوطني الديموقراطي، انه لم يتوصل بعد الى تشكيل لائحة مكتملة يخوض فيها الانتخابات البلدية المقررة قبل نهاية الشهر المقبل، في مواجهة اللائحة الكتملة التي يرأسها رئيس بلدية صيدا محمد السعودي، والمدعومة من #تيار_المستقبل والجماعة الاسلامية في صيدا والعديد من الفاعليات والشخصيات في صيدا، وعلمت "النهار" ان العقدة الكبيرة التي لا تزال تواجه سعد وفريق عمله، تتعلق بعدم ايجاد الشخص المناسب لمنصب المرشح لرئاسة اللائحة، خاصة بعد فشل عدة محاولات كان أجراها سعد مع شخصيات صيداوية، تعتبر اما مستقلة او محايدة، كما زاد الوضع تعقيدًا لدى سعد، رفض رئيس بلدية صيدا السابق عبد الرحمن البزري، التحالف مع سعد، واعلان تأييد البزري لترشّح السعودي من جديد لولاية ثانية، علما ان البزري، تمكّن من رئاسة بلدية صيدا سابقا بدعم مباشر وقوي من التنظيم الشعبي الناصري وحلفائه، إثر فوز لائحتمها على اللائحة التي كانت مدعومة من الرئيس الشهيد رفيق الحريري، ولا يتوانى سعد اليوم من القول جهارًا ان البزري كان معنا قبل المعركة الانتخابية التي فزنا بها وبعد يوم واحد على فوز اللائحة لم يعد معنا، ولم يلتزم ابدا بتنفيذ البرنامج الذي خضنا فيها الانتخابات السابقة.

كما علمت "النهار" ان سعد يحمل في جعبته اسمًا محسوبًا على نهج التنظيم، ولديه الكفاءة، لرئاسة اللائحة على الرغم من ان عمله وإقامته في بيروت، سيكشف عنه سعد خلال الايام القليلة المقبلة.

ومما قاله سعد في مؤتمره الصحافي ان التنظيم الناصري والتيار الوطني قرّرا خوض الانتخابات البلدية والاختياربة في المدينة، في مواجهة تيار المستقبل وحلفائه. ورأى ان الغالبية من أبناء صيدا يتطلّعون الى مجلس بلدي قراره مستقلّ وغير مرتهنٍ لأيّ طرف كان، مجلس يرفض التهميش الذي فرضته السلطة، مجلس يعمل على تعزيز دور المدينة كعاصمة للجنوب، مجلس يحرك العجلة الاقتصادية المتوقفة ويتصدى للمعضلات والآفات الاجتماعية .
وشدد سعد ان التيار الوطني في المدينة سوف يشارك في الانتخابات البلدية دعما لهذه الطاقات والكفاءات واثقا من قدرته على تحقيق الفوز، كما دعا الى تطوير قانون البلديات باتجاه تعزيز دورها ودور الاتحادات على الصعد التنموية كافة.

وردًّا على سؤال، قال: اننا نرفض التوافق مع تيار السلطة لأن لنا نظرة مختلفة عن نظرته للتوافق الفوقي الذي يغطي الفساد، ويضيّع على الصيداويين فرصتهم للتغيير.

وعن الاتصالات التي جرت مع الدكتور عبد الرحمن البزري، قال: لم نصل الى اي اتفاق مع الدكتور البزري الذي أيّد ترشيح المهندس محمد السعودي لرئاسة البلدية وفريقه الذي يضمّ عددًا من مؤيديه.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard