العنف في زامبيا... شخصان أُحرقا حيين في أحياء عشوائية

20 نيسان 2016 | 14:44

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

اعلنت الشرطة الزامبية اليوم، ان شخصين احرقا حيين الإثنين في لوساكا خلال اعمال عنف استهدفت تجارا روانديين يشتبه في انهم قاموا بعمليات قتل مرتبطة بشعائر، من دون تحديد جنسيتي القتيلين.

وقالت الناطقة باسم الشرطة شاريتي شاندا ان "العدد الرسمي للاشخاص الذين قتلوا منذ بدء الاضطرابات الاثنين هو اثنان". واضافت ان "الشخصين احرقا حيين في 18 نيسان 2016 في كانياما"، الحي العشوائي في لوساكا.

واندلعت اعمال عنف ضد الاجانب في لوساكا الاثنين امتدت في اليوم التالي الى مدن صفيح اخرى هاجم خلالها مئات الاشخاص محلات تجارية ومنازل يملكها اجانب متهمين بالقيام باعمال قتل شعائرية.

وبعد يومين من اعمال العنف هذه، يبدو الوضع هادئا في العاصمة الزامبية صباح اليوم.
وبدأت اعمال الشغب التي امتدت الى الاحياء الفقيرة في العاصمة، بعد العثور على جثث سبعة اشخاص تعرضوا لعمليات بتر اطراف واعضاء.

وقام مئات الاشخاص الثلثاء برشق منازل ومتاجر يملكها روانديون بالحجارة. ولجأ المواطنون الروانديون الخائفون الى مراكز للشرطة.

واعتقلت الشرطة احد عشر شخصا مرتبطين بجرائم شعارية و256 شخصا آخرين على علاقة باعمال العنف.

ما رأيكم بتحضير هذه الحلوى العراقية بمكوّنات بسيطة مع المدونة ديما الأسدي؟


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard