"داعش" يكشف منفذي اعتداءي باريس وبروكسيل

13 نيسان 2016 | 17:00

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

أعلن تنظيم #الدولة_الاسلامية أن الأخوين الانتحاريين إبرهيم وخالد البكراوي اللذين قتلا خلال اعتداءات #بروكسيل في 22 آذار، كانا وراء هذه الاعتداءات، ووراء التي وقعت في #باريس في 13 تشرين الثاني.

وقال التنظيم في العدد 14 من مجلته "دابق" التي نشرها على الانترنت اليوم، وتصدر بالانكليزية متحدثاً عن خالد البكراوي: "كل الاستعدادات لاعتداءات باريس وبروكسيل بدأت معه ومع شقيقه البكر إبرهيم".

وتؤكد رواية التنظيم إن الأخوين البكرواي شاهدا "رؤيا"، خلال وجودهما في السجن على خلفية جرائم حق عام ارتكباها، وقررا "العيش من أجل الدين".
وراودت خالد البكراوي المسجون على خلفية ارتكابه سلسلة عمليات سرقة سيارات ترافقت مع عنف، أحلام عدة رأى نفسه فيها يقاتل الكفار إلى جانب النبي، وفق ما أفادت "دابق" التي تنشر مقالات غير موقعة، مشيرة أن "الأخوين جلبا الاسلحة والمتفجرات".

وأكدت المجلة أيضاً أن نجيم العشراوي الذي فجر نفسه خلال الاعتداء ضد مطار بروكسيل، والحائز على شهادة في الالكترونيات، كان خبير متفجرات المجموعة، قائلة أنه هو "أبو إدريس الذي أعد المتفجرات لاعتداءات باريس وبروكسيل".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard