البرغش "يجتاح" المناطق والرشّ بدأ... هل لا يزال اللبناني قادراً على التحمّل؟

10 نيسان 2016 | 15:44

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام، النهار"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام، النهار"

كان ينقص اللبناني البرغش ليكتمل المشهد. طقسٌ حار، نفايات، انسداد أفق الأوضاع السياسية والاقتصادية والمعيشية، وبرغش! هذه الحال اليوم في لبنان، بعدما راح البعوض يغزو مناطق لبنانية كثيرة، تاركاً اللبناني على وشك أن "يكفر" ببلده.

واستدراكاً لمعضلة البرغش التي يساعد الطقس الحار والرطب في تفشيها، خصوصاً على السواحل، أعلنت بلدية بيروت أنّ الورش التابعة لمصلحة الصحة العامة في البلدية "تكثّف اعمال رش المبيدات لمكافحة موجة الحشرات ولا سيما البعوض التي تجتاح العاصمة ولبنان بعامة"، كما طلبت الادارة البلدية الى متعهدي الرش "تكثيف العمل وفق الطاقة التي تتناسب علميا مع الحالة الراهنة لمواجهة هذه الآفة".

من جهتها، باشرت بلدية #طرابلس وجهاز المكافحة في اتحاد بلديات الفيحاء منذ الصباح الباكر باطلاق جميع الورش لرش المبيدات في انحاء المدينة لمكافحة سراب البعوض، وذلك بعد ان قام رئيس البلدية باعطاء التوجيهات الازمة لتامين الادوية بالسرعة المطلوبة.

وكانت أسراب البرغش وصلت ليلاً الى العديد من المناطق الشمالية، غير ان صقيع الليل قضى عليها ومع انبلاج الفجر وحتى الساعة لم يظهر اي جديد منها.

كما ناشد أهالي باب الرمل رئيس البلدية والاعضاء والمعنيين، أن يهتموا برش المبيدات للحشرات التي تغزو المنطقة مند نحو الشهرين حول المقابر، والتي تكثرت بعد موجة الحر الحالية، شأنها شأن الروائح الكريهة.

وفي صيدا، أثارت موجة البرغش العارمة التي انتشرت بكثافة على طول الشاطئ الصيداوي والاحياء السكنية والتجارية، حالاً من الحذر والاشمئزاز بين الناس ولجأ البعض الى وضع كمامات على وجوههم.

وأمس، قال رئيس البلدية المهندس محمد السعودي لـ"النهار" ان "الفرق المختصة في البلدية قامت بتجهيز آلات رشّ المبيدات وستقوم بحملة رش واسعة تجنبًا لتنشّق الناس المادة المبيدة ومعظمها من المازوت". ورأى ان "سبب انتشار البرغش يعود إلى النفايات المتراكمة على طول الساحل اللبناني، وإلى موجة الحر".

في شأن متصل، قال الطبيب عفيف خفاجة لـ"النهار" ان "تخمّر النفايات وتفاعلها ينجم عنه تحولات كيمائية تسبّب وجود حشرات وجراثيم ونوع من الحشرات الطائرة كالبرغش". واضاف "وهي تنقل سمومها وانبعاثاتها على جلد البشر، والاطعمة والخضر وبساتين الاكدنيا والموز، وتسبّب أمراضا شديدة الخطورة على حياة البشر". وشدّد على "أهمية الإسراع أولا بإبادة هذه الحشرات في مهدها وإزالة النفايات".

واحتجاجاً على هذا الوضع الذي لم يعد يُحتمل، نفذ اهالي الناعمة اعتصاما مبرزين اجساد اطفالهم وقد نهشها البرغش، فيما قال وزير البيئة محمد المشنوق لـ "النهار" في وقت سابق ان على اللبنانيين تحمل اسابيع قليلة لينتهي رفع النفايات المكدسة منذ ثمانية اشهر. والسؤال: هل لا يزال المواطن اللبناني قادراً على التحمّل؟ 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard