القوة اليمنية الجوية تتعرض لعمل "تخريبي"

18 أيار 2013 | 17:25

قال ضابط يمني رفيع المستوى اليوم، ان القوة الجوية في بلاده تتعرض لعملية "تخريب ممنهجة" تشمل كوادرها، وذلك في اعقاب تحطم مقاتلة من طراز سوخوي قبل ايام في صنعاء.
واضاف اللواء طيار راشد الجند قائد القوة الجوية في مقابلة مع قناة "السعيدة" ان مقاتلة "سوخوي 22 التي اسقطت في الضاحية الجنوبية لصنعاء الاثنين الماضي تعرضت لاطلاق نار من الارض حيث اصيب هيكلها بعدة طلقات اصابت احدها الصندوق الاسود".
وتابع "ارجح ان يكون الطيار قتل اثر اصابة مباشرة بطلق ناري وبحسب شهود عيان أن الطائرة تصاعد منها دخان ابيض وهي تهوي وانفجرت على ارتفاع خمسون مترا".
وسقطت سوخوي اخرى في 19 شباط الماضي في صنعاء ما ادى الى مقتل 12 شخصا.
واوضح الجند ان "طائرة النقل العسكرية من طراز انطونوف التي تحطمت فوق حي الحصبة شمال صنعاء في 21 تشرين الثاني 2012 وقضى فيها عشرة طيارين تعرضت لاطلاق نار تسبب في اشعال النار في احدى محركاتها ثم تحطمها".
وقال ان "ثلاث عمليات متتالية في 17 و 21 و 28 تشرين الثاني 2012 استهدفت ثلاث طائرات بينها الانطونوف ومروحية تعرضت لاطلاق نار اثناء عودتها من صعدة، بينما كانت بالقرب من مطار صنعاء". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard