الجامعة العربية ترفض إعلان الأكراد نظاماً فيدرالياً

21 آذار 2016 | 11:47

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

اعلنت #الجامعة_العربية اليوم، رفضها اعلان #الاكراد نظاما فيدراليا في المناطق التي يسيطرون عليها في شمال سوريا، مشددة على ان "وحدة الاراضي السورية" ركن مهم للاستقرار في المنطقة.

وكانت احزاب سورية كردية اعلنت الخميس الماضي النظام الفيدرالي في مناطق سيطرة الاكراد في شمال #سوريا، وسارعت دمشق والمعارضة الى الرفض بقوة.
وقال نائب الامين العام للجامعة العربية السفير احمد بن حلي في تصريحات للصحافيين اليوم، إن "الجامعة العربية ترفض مثل هذه الدعوات الانفصالية التي تمس وحدة سوريا".

واضاف ان جزء من الأكراد أنفسهم رفضوا مثل هذه الدعوات، قائلا إن "مبدأ الجامعة العربية في ما يتعلق بالشأن السوري يقوم على ان وحدة سوريا وسلامتها الاقليمية هو احد ثوابت الجامعة العربية".
واكد بن حلي ان الجامعة العربية ترى ان "الدعوات الخاصة سواء من اطراف سورية او غير سورية بخصوص وحدة سوريا وسلامته الاقليمية امر مرفوض".

واشار الى ان "سوريا الموحدة هى ركن أساسي بالنسبة للامن والاستقرار في المنطقة".
وعضوية سوريا معلقة في الجامعة العربية ويظل مقعدها شاغرا في كافة الاجتماعات العربية.

الا ان بن حلي اكد ان "الجامعة العربية ترى ان سوريا هي دولة مهمة بالنسبة للنظام الإقليمي العربي الذي تمثله الجامعة العربية".
من جانبها، اكدت زارة الخارجية الأميركية الأربعاء الماضي أنها لن تقبل بتفكيك سوريا، وانها لن تعترف بمنطقة موحدة تتمتع بحكم ذاتي للاكراد في سوريا.

وكانت واشنطن دعمت أكراد سوريا في قتالهم ضد تنظيم الدولة الإسلامية في مناطقهم.
ولم تدع الاحزاب الكردية إلى المشاركة في مفاوضات جنيف الجارية الآن بين وفدي الحكومة والمعارضة السوريين.
ورغم الخلافات الكبيرة بين وفدي الحكومة والمعارضة في جنيف، فانهما يجمعان على رفض الفيدرالية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard