فرعون في ذكرى "14 آذار": الحاجة كبيرة للاتفاق على وسائل الدفاع عن لبنان

14 آذار 2016 | 16:18

قال وزير السياحة ميشال فرعون في ذكرى "14 آذار"، " نشعر دائماً في هذه الايام بالالم من جهة والامل من جهة ثانية، الامل لأن ايماننا كبير بلبنان وشعبه وحضارته وبمشروع 14 آذار الذي هو مشروع وطني ملك جميع اللبنانيين وليس ملك اي فئة او حزب، لأنه مشروع حضارة وحرية وديموقراطية وقبل كل شيء مشروع الدولة الذي يتساوى فيها المواطنون مع مشاركة واحترام كل فئات المجتمع، وهو مشروع لن يكتمل الا بالوصول الى استراتيجية دفاعية كي يكون قرار الحرب والسلم بيد الدولة ولا يكون سلاحا خارج مرجعيتها. هذا المشروع لا يمكن ان ينطفئ لأنه موجود بوجدان كل لبناني ولو اختلف تطبيقه، وهو مشروع يختلف عن 8 آذار الذي لا يمكن الا ان يكون مرحليا ليخدم بمرحلة فئة او محورا".

أضاف: "لذلك ايماننا بـ"14 آذار"، لا يزال بالزخم ذاته ولو كان هناك شعور بالالم، ان هذا المشروع لا يزال يواجه... فالاغتيالات السياسية التي حصلت والشلل وتعطيل الدولة وصولا الى تعطيل الرئاسة، ليست الا اوجها مختلفة لضرب 14 آذار. والحاجة تبقى كبيرة للاتفاق على وسائل الدفاع عن لبنان ورسالته وتحييده عن ازمات المنطقة وتحصينه عبر الحوار الداخلي واحترام القرارات الدولية".

وختم فرعون: "سنفتقد هذه السنة الصورة الجامعة لـ14 آذار ولو انها كانت موجودة في 14 شباط بالرغم من الخلافات الضيقة لأن ما يجمع قيادات مشروع 14 آذار من مبادئ اكثر ما يفرقهم، كما ان ما يجمع جميع اللبنانيين من 8 و14 آذار اكثر مما يفرقهم".

كيف نحصل على وجبة افطار مغذية؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard