حل مطامر النفايات أبصر النور...والعبرة في التنفيذ

11 آذار 2016 | 20:43

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

انتهت جلسة اللجنة الوزارية المخصصة لحل أزمة النفايات بالاعلان عن التوصل الى اتفاق على حل المطامر على أن يقرّ خلال جلسة لمجلس الوزراء دعا اليها رئيس الحكومة تمام سلام الساعة الحادية عشر قبل ظهر الغد، في حال ترجمت الأجواء الايجابية السائدة. واشتمل الحل على "إقامة مطمرين صحيين في برج حمود والكوستا برافا في الشويفات، بالتزامن مع استخدام مطمر الناعمة لأيام معدودة، على ان يترك لمنطقتي الشوف واقليم الخروب امر الاتفاق على مكان لطمر نفاياتهما بشكل صحي"، وفق مصادر وزارية. 

وقال وزير السياحة ميشال فرعون في اتصال مع "النهار": "توصلنا الى اتفاق مبدئي على الحل في اللجنة الوزارية على أن تكون الكلمة النهائية غداً لمجلس الوزراء فيقرّ خطة المطامر". وكشف انه جرى خلال الاجتماع الحديث "عن مطمرين في كوستابرافا و#برج_حمود واستخدام #مطمر_الناعمة لفترة وجيزة".
وفور الاعلان عن التوصل الى حل، ردّ النائب طلال ارسلان  على الوزير حسين الحاج حسن، قائلاً: "نأسف بأن يكون مصير الحكومة العتيدة مرتبط بتبليط البحر، ولن أعلّق على قرار اللجنة الوزارية الا بعد التشاور أنا ووليد بك جنبلاط مع أهلنا في الشويفات". وأضاف ان "الحكومة التي تلجأ الى خيار تبليط البحر للخروج من مآزقها المتراكمة تكون حكومة عاجزة وفاشلة بامتياز".

وكان الحاج حسن قد صرح بأن "أزمة النفايات في طريقها إلى الحل بعد موافقة إرسلان على إقامة مطمر في الكوستا برافا".

وأعلنت خلية الأزمة التي تشكلت في مدينة الشويفات من الأحزاب السياسية وبلدية الشويفات والمخاتير والجمعيات الأهلية والمدنية والناشطين البيئيّين بهدف حلّ أزمة #النفايات في المدينة والتصدّي لإقامة أي مطمر في منطقة الشويفات العقارية عن تصعيد حملتها والاعتصام بعد ظهر الأحد عند مثلث خلدة رفضاً لاعتماد أرض الشويفات لإقامة مطمر للنفايات.

من جهته، قال النائب آغوب بقرادونيان لـ"النهار" ان "الأجواء ايجابية فيما خصّ الموافقة على اقامة مطمر في برج حمود وانما الأمر مرهون بتلقينا ايجابات على اقتراحات تقدمنا بها نأمل ان تكون تمت الموافقة على ما يبدو في اللجنة الوزارية". 

 عضو اللجنة الوزارية وزير التنمية الادارية نبيل دوفريج صرح لـ"النهار" بأن "اجواء الجلسة كانت ايجابية وتظهر نوايا حسنة وحرصاً في الظاهر على الحكومة لكن العبرة تبقى في التنفيذ والتذليل الحقيقي لأي عقد والامر سيظهر في جلسة مجلس الوزراء السبت". وتحدث عن ان الحل اشتمل "على ان يترك لمنطقتي الشوف واقليم الخروب أمر الاتفاق على مكان صحي لطمر نفاياتهما"، داعياً النائب طلال ارسلان الى "اعادة حساباته والتفكير في الحوافز الانمائية والفوائد من المشاريع والاستثمارات التي ستستفيد منها منطقة الشويفات في موازاة اقامة مطمر صحي يعالج أزمة نفاياتها". 

في سياق متصل، أعلنت حملة "طلعت ريحتكم" عن استمرار مسيرة حملات الحراك المدني السبت من ساحة ساسين الى ساحة رياض الصلح الساعة الرابعة بعد الظهر، وذلك رغم امكانية اقرار مجلس الوزراء خطة اللجنة، وجاء في تعليق الحملة على صفحتها عبر "فايسبوك": "المسيرة مستمرة... والانذار لا يزال مرفوعا بوجه السلطة... غدا نعرف اي نفايات ستعالج: نفايات الشارع ام نفايات السياسة ام الاثنين معا."

 

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard