موت جورج نادر الغامض...الحياة قست على عائلته بفظاعة

9 آذار 2016 | 15:31

المصدر: "النهار"

مضرّجاً بدمائه على درج منزله وُجد جورج نادر مساء أمس، لينتشر بعدها خبر وفاته نتيجة انزلاقه. خبر أثار الاستغراب والتساؤل فهل بات الموت سهلاً لدرجة أن سقطة على الدرج قد تؤدي بالروح إلى مغادرة الجسد. لكن الأمر في الحقيقة قد يكون مغايراً، إذ تحدث مصدر أمني عن وفاة جورج نتيجة الاصابة بطلق ناري.
تقسو الحياة على عائلة جورج اذ تبيّن ان "طلقة نارية في جبينه أنهت حياته، وعثر عليه جثة أسفل الدرج، يداه ملطختان بالدماء مع حرق بسيط في جبينه نتيجة المسافة القريبة لإطلاق النار"، بحسب ما أفاد المصدر الأمني. وأضاف ان "التحقيق لا يزال مستمراً في فصيلة أميون، وفرضية الانتحار قائمة لكن الحسم النهائي سيكون مع الانتهاء من التحقيق".


مشهد دموي
وحيد والديه ذكوراً صدم الجميع بوفاته، إذ قال جاره: "الحادثة وقعت عند نحو الساعة السادسة مساء، الوالدة كانت في حفل للمعلمين لكونها معلمة. أول من اكتشف الكارثة والده الذي وصل بعد ساعة فوجد فلذة كبده جثة أسفل درج المنزل ".
وفق الجيران، كرس "الوالدان حياتهما لتربية جورج وشقيقتيه، وكان لوحيدهما مكانة خاصة، فلم يحرماه يوماً من شيء"، مستغربين "فرضية الانتحار ان صحّت اذ بالتأكيد الأسباب ليست مادية فهم من عائلة ميسورة".

 

تناقض كبير
ابن قلحات – الكورة لم يكمل تعليمه وكان بحسب مختار المنطقة يعمل في احدى سوبرماركات "شاب هادئ ورصين، يحب الجميع، حلمه بسيط أن يسافر عند شقيقته في اوستراليا ليفتح صفحة جديدة في حياته لكن ويا للاسف فتحت في كتاب الرحيل الاخير". وأضاف "بحسب ما علمت أنه انزلق على درج المنزل الداخلي بعدما أنهى استحمامه، ننتظر التحقيقات ربما اصيب بجلطة أو غير ذلك". واستطرد "اتمنى ألا يحصل مع الشباب حوادث كهذه، وأدعوهم في حال انزعاجهم من اي أمر أن يطلعوا الخوري أو المختار لحل مشاكلهم، اذا لم يريدوا إخبار أهلهم".
الأهل بانتظار تقرير الطبيب الشرعي ووصول شقيقة برنار من بلاد الاغتراب ليوارى الثرى. الستار سيسدل على ضحية جديدة غادرت هذه الحياة لتستمر مأساة عائلة إلى الأبد!

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard