نديم الجميل: "حزب الله" أداة في يد النظام الأسدي

11 نوار 2013 | 16:17

حذر عضو كتلة الكتائب اللبنانية، النائب نديم الجميل من "خطورة المواقف الاخيرة للأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله التي أعلن فيها استعداد الحزب للوقوف الى جانب المقاومة في سوريا، وتقديم الدعم المادي والمعنوي من أجل تحرير الجولان واستعداده تسلم أي سلاح نوعي" ، ورأى فيه "تهديدا للكيان اللبناني ولهيكلية الدولة ككل".
ودعا نصرالله، خلال لقائه وفد طلاب الجامعات، الى "الالتحاق بجبهة الجولان وتحرير فلسطين من داخل سوريا عله يوفر على لبنان دمارا وهجرة وديونا يدفعها ثمنا للحروب العبثية على أرضه، وضربا للبنى التحتية اللبنانية" .
واعتبر أن "حزب الله تحول أداة صغيرة في يد النظام السوري، بعدما أوحى لنا أنه لاعب أساسي في مشروع التوسع الايراني". وقال: "لا لحرب جديدة على أرض لبنان" .
وأشار إلى أن "إرسال الاسلحة النوعية من سوريا الى لبنان مؤشر كاف للقول أن سوريا تهدف الى تغيير استراتيجي في المنطقة عبر استخدام حزب الله أداة لهذا التغيير، وبالتالي تكون هي المستفيد الاكبر تحت غطاء افادة الحزب وتزويده بالأسلحة" .
وأكد أن "لعبة الاحجام في المعادلة السياسية الداخلية هي أحجام صرف لبنانية ذات صناعة وطنية وليست صناعة سورية - ايرانية كالتي يتباهى بها السيد حسن نصرالله، والأحجام الداخلية تقاس بمدى الانتماء الوطني" .

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard