الاعتصامات مستمرة احتجاجاً على تقليص خدمات "الأونروا"

27 شباط 2016 | 13:02

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

نفذ ممثلو فصائل المقاومة الفلسطينية واللجان الشعبية في مخيم البداوي اعتصاما أمام محطة سرحان، احتجاجا على تقليص #الأونروا خدماتها، ورفضا لتعديل خطة الاستشفاء التي أعلنتها.

وتحدث في الاعتصام باسم الفصائل مسؤول "حزب الشعب" أبو وسيم مرزوق الذي شدد على "ضرورة رفع الصوت في وجه سياسة الأونروا التقليصية، والمعركة مع الأونروا لن تهدأ ولن نسمح لإدارة الأونروا بأن تحول أبناء شعبنا إلى متسولين على أبواب المستشفيات والجمعيات والمؤسسات"، مؤكدا "التمسك بالأونروا عنوانا للجوء الفلسطيني لكونها وجدت من أجل تشغيل وخدمة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان ودول الشتات".

وطالب إدارة الأونروا بـ "التراجع عن قراراتها الجائرة بحق أبناء الشعب الفلسطيني"، داعيا إلى "تطوير الجهد الفلسطيني في مواجهة سياسة الأونروا التعسفية، وتجاهلها مطالب الفلسطينيين"، مؤكدا "رفض القرارات والإجراءات الظالمة التي مست بشكل مباشر الجوانب الحياتية والمعيشية كافة لأبناء شعبنا، ولاسيما الإستشفائية منها"، معتبرا أن "سياسة الأونروا بحق شعبنا بمثابة إعلان حرب، لأنها تتماشى مع ما يحاك من مؤامرات لتصفية قضيتنا الوطنية وأولاها حق العودة ودفعه إلى الهجرة".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard