تشييع عراقي في البصرة قتل اثناء الدفاع عن مقام السيدة زينب قرب دمشق

6 نوار 2013 | 15:30

المصدر: (ا ف ب)

  • المصدر: (ا ف ب)

شيع العشرات في مدينة البصرة الجنوبية العراقية الاثنين جثمان عراقي قتل في سوريا اثناء "الدفاع" عن مقام السيدة زينب قرب دمشق.

وفي مناسبة نادرة، سار نحو مئتي شخص يحملون اعلام العراق وصورة ضياء مطشر كاطع العيساوي وقد كتب عليها "قالت السيدة زينب عليها السلام: اللهم تقبل منها هذا القربان".

وكتب على الصورة ايضا "استشهد في حرم السيدة زينب" الاحد، وفقاً لمراسل وكالة فرانس برس.

وقال حيدر شقيق ضياء لفرانس برس ان "اخي ذهب للدفاع عن مقدساتنا ونتمنى من كل عراقي شهم وبطل ان يحذو حذوه للدفاع عن مرقد السيدة زينب".

ومن النادر ان تقام في العراق مراسم دفن وتشييع علنية لاشخاص يقاتلون في سوريا.

وبحسب مصادر محلية، فان العيساوي (29 سنة) ينتمي الى مجموعة تطلق على نفسها اسم "كتائب سيد الشهداء" تاسست قبل عام في البصرة بهدف "حماية المقدسات الشيعية في سوريا".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard