الصاروخ البالستي في فرنسا دمّر ذاته

5 نوار 2013 | 18:41

اعلنت السلطات الفرنسية ان صاروخا بالستيا فرنسيا يستخدم لنقل رؤوس نووية، قام بعملية تدمير ذاتية بعيد اطلاقه من غواصة قبالة السواحل الفرنسية، متحدثة عن "فشل" تجربة الاطلاق.
وقالت وزارة الدفاع ان صاروخا بالستيا من طراز "ام51" اطلق من غواصة "لو فيجيلان" النووية من خليج اوديان في غرب فرنسا.
وبحسب دائرة الشرطة البحرية في برست، فإن الصاروخ "قام بعملية تدمير ذاتية في المرحلة الاولى من الدفع"، "لسبب مجهول"، وسقط حطامه في المحيط الاطلسي.
وقال رجل لم يكشف عن هويته كان موجودا في مقهى اثناء عملية الاطلاق، لـ"وكالة فرانس برس": "لقد شعرنا بالارض تهتز".
من جهتها، روت اندريه وهي من سكان غيلفينيك "سمعت ضجة قوية". واضافت: "خرجت فرايت دخانا وعلى الفور شاهدت ما يشبه الالعاب النارية".
وبحسب وزارة الدفاع، فانه "اول فشل" من هذا النوع "منذ العام 1996". ولم تعط الوزارة اي مؤشر في شأن اسباب تدمير هذا الصاروخ مشيرة فقط الى انه عملية اطلاق تجريبية وان الصاروخ "دمر في منطقة محظورة على الملاحة البحرية وحركة الطيران لهذا السبب".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard