المعارضة التشادية: للافراج عن المعتقلين بتهمة التآمر

4 نوار 2013 | 21:02

طالب أبرز تحالف معارض في تشاد اليوم، بالافراج عن شخصيات اعتقلت بعد الاعلان عن محاولة "تآمر" مفترض ضد نظام ادريس ديبي، معتبرا ان شروط اعتقالهم واحتجازهم غير قانونية.
وقتل ثلاثة اشخاص على الاقل، واعتقل عدد اخر بينهم نائبان الاربعاء، لأنهم اعدوا "مؤامرة ضد مؤسسات الدولة"، بحسب السلطات التشادية.
وجاء في بيان لتنسيقية الاحزاب السياسية للدفاع عن الدستور، ابرز تحالف معارض، تلقت "وكالة فرانس برس" نسخة منه ان "توقيفات (النواب) تمت (..) من دون تفويض ومن دون اذن ولا تبليغ مسبق من مكتب الجمعية الوطنية" في حين يتمتعون بحصانة برلمانية.
من جهة اخرى، وبحسب تنسيقية الاحزاب السياسية للدفاع عن الدستور، فإن "حقوق المتهمين ليست محترمة اي حق الحصول على العناية المناسبة وزيارات افراد العائلة اضافة الى المحامين".
والتحالف الذي يندد "باستمرار الحكومة في جعل تشاد دولة اللاقانون"، يطالب السلطات القضائية "بالافراج عن الشخصيات الموقوفة تحت شروط غير قانونية".
وبحسب مصادر متطابقة، فإن السلطات التشادية عمدت الجمعة الى عملية اعتقال اخرى طاولت نغارو اهيدجو حاكم منطقة سلامات في جنوب شرق البلاد الذي ينتمي الى حركة تمرد سابقة لنظام ديبي هي "الحركة من اجل الديموقراطية والعدالة في تشاد".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard