الحوار الى 9 آذار... النفايات وتحريك ملف الرئاسة أبرز المواضيع

17 شباط 2016 | 15:36

انتهت جلسة #الحوار الوطني التي عقدت في مقر رئاسة مجلس النواب في عين التينة، وتم تعيين 9 آذار موعداً للجلسة المقبلة.

وبعد الجلسة، أكد رئيس الحكومة تمام سلام أن أجواء جلسة الحوار كانت "جيدة، وليس هناك خلافات حول أي موضوع"، مشيراً الى أن "جلسة لمجلس الوزراء ستعقد غدا لاستكمال معالجة ملف النفايات".

كما اكد رئيس حزب الكتائب النائب #سامي_الجميّل ان "الدولة فشلت في إدارة ملف #النفايات ومجلس الانماء والاعمار أثبت فشله وهو غير مخوّل في المتابعة بإدارة الملف".

وقال: "على مجلس الوزراء محاسبته لفشله بإدارة المناقصات وحل الازمة".

وسأل الجميل: "أيعقل انه لم يكلف أحدا نفسه من المسؤولين بالمبادرة والاتصال بالسلطات الروسية لسؤالها عن الصفقة؟".
من جهته، اوضح وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس ان "الاجتماع بحث في صميم موضوع النفايات".

الى ذلك كشف وزير السياحة ميشال فرعون ان مسألة النفايات طغت على الجلسة، بالإضافة الى تحريك ملف الرئاسة عبر النزول المجلس أو خارج المجلس وملف اللاجئين والنأي بالنفس.

وأكد وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل أنه "يجب التمييز بين النازح الاقتصادي والأمني"، واشار  إلى أن "العودة الكريمة للاجئين السوريين هي الحل الوحيد"، وقال: "إننا نزوج بموقفنا من ملف الرئاسة الدستور بالميثاق".

وكانت الجولة الـ15 لجلسة الحوار الوطني بدأت بحضور القيادات كافة، باستثناء رئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب وليد جنبلاط الذي تمثل بالنائب غازي العريضي ورئيس "تكتل التغيير والاصلاح" النائب ميشال عون الذي تمثل بالوزير جبران باسيل.

 

كيف تتفادى الجفاف في رمضان؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard