بعد 18 شهراً على زواجه من أمل علم الدين... جورج كلوني يكشف الحقيقة

8 شباط 2016 | 11:23

لم يحتج النجم الهوليودي وآسر قلوب النساء الممثل الأميركي جورج كلوني أكثر من 6 أشهر على معرفته بالمحاميّة اللبنانيّة الأصل أمل علم الدين، ليتأكّد من أنها ستكون فتاة أحلامه التي طالما انتظرها طويلاً. وهو كان قد اعترف للمرّة الأولى بالتفاصيل الشيّقة لتلك الليلة التي طلب خلالها الزواج من أمل بعد عودتها من لندن، لصالح برنامج الين دي جينيريس، حيث حضّر لها مفاجأةً خاصّة بعد ان اشترى خاتم المناسبة. وفي التفاصيل أن كلوني كان قد قرّر الارتباط بأمل بشكلٍ مفاجئ دون أن يعلمها بالموضوع مسبقاً، وأعد كلّ شيءٍ بمفرده في المنزل حيث أبى أن يكون جوّ اللقاء رومانسيًّا وحضّر عشاءً يليق بالمناسبة.

ويرى كلوني أن المفارقة تكمن في أن أمل قرّرت طلب عشاءٍ جاهز، وتوجّهت الى المطبخ كي تجلي الأواني، رغم أنها لم تبادر الى القيام بهذا العمل من قبل. وهي حين راحت تبحث عن ولّاعةٍ لإضاءة الشموع وجدت الخاتم مصادفةً، فخالت أن أحداً ما فقده في المنزل وبادرت الى الاستقصاء عن الموضوع ولم تفكّر للحظة أنه خاتمٌ موجّه لطلب يدها، رغم سيطرة صخب الموسيقى الرومانسيّة على الأجواء.

ويتابع النجم الأميركي أنه اضطر في هذه الأثناء الى الركوع على ركبته حاملاً الخاتم في يده في دلالةٍ واضحة منه أنه يتقدّم اليها بالزواج، لكنها شخصت أمام حضرته 25 دقيقة مستغربةً ومندهشة وعبّرت عن اعجابها بالموقف. وفي النهاية، وبعد تعذّر المحاولات، لم يجد كلوني مهرباً من مصارحة علم الدين بفحوى تلك الليلة الحميمة التي أراد فيها أن يتقدّم لها بالزواج فقال لها: "أتمنّى أن تقولي نعم، لكنني أريد الإجابة الآن، لأن عمري 52 سنة ولا أقوى على الركوع أكثر لأن ركبتي تؤلمني وهي باتت في حالٍ حرجة".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard