بالصور: تفاصيل ما يجري في مزارع شبعا

31 كانون الثاني 2016 | 13:58

المصدر: "النهار"

احتجاجاً على قيام اسرائيل بجرف مساحات واسعة واقتلاع اشجار في منطقة زبدين في #مزارع_شبعا المحتلّة في المنطقة التي حصلت فيها عملية #حزب_الله، تداعى اهالي منطقة العرقوب الى اعتصام في مزرعة بسطرا قبالة منطقة زبدين، في حضور عضو كتلة التنمية والتحرير النائب قاسم هاشم وفاعليات، ما أدّى الى استنفار القوات الاسرائيلية التي استقدمت تعزيزات أمنية انطلاقا من موقع زبدين الى المنطقة، حيث انتشرت آليات عسكرية فيما رابضت دبابات الميركافا قبالة الجانب اللبناني. وبعد اقل من نصف ساعة تقدّمت دورية اسرائيلية مؤلّفة من ثلاث آليات عسكرية الى نقطة متقدّمة قبالة الاعتصام واتّخذت عناصرها مواقع قتالية مطلقين صفّارات الانذار ومهدّدين باللغة العربية اللبنانيين عبر المكبّرات بالتراجع والا سيطلقون النار، كذلك حلّق الطيران الحربي الاسرائيلي بكثافة في اجواء المنطقة وطائرات الاستطلاع من دون طيّار، وترافق الاعتصام الذي دام قرابة الساعة مع انتشار للجيش اللبناني وعناصر #اليونيفيل.

وكانت كلمة لهاشم قال فيها: "نشارك اهلنا في العرقوب وأبناء هذه الارض بتحرّكهم. نحن هنا في آخر نقطة قرب الجزء المحتل من منطقة مزارع شبعا التي لا يزال هذا العدو يحاول حتى هذه اللحظة ان يعمل على تغيير معالم الجزء المحتل من مزارع شبعا. وكما رأينا بأم العين ان هذا العدو يمعن يوما بعد يوم بهمجيته وعدوانيته حتى من خلال استهداف الشجر والحجر، من خلال ما قام به من جرف للاشجار المثمرة واشجار الزيتون وغيرها على مساحات واسعة".

واضاف: "هذا العدو يتجاوز كما عادته دائما وابدا كل الاعراف والمواثيق الدولية ويحاول تغيير معالم المنطقة وهذا لا تجيزه له لا الشرائع الدولية ولا المواثيق الدولية، ولا يجوز لهذا العدو تغيير معالم الجزء المحتل. نقول اليوم لكل المعنيين، عليكم التحرّك سريعا ونضع ما يجري امام المسؤولين اللبنانيين لتكون مادة حيّة لفضح كل جرائم هذا العدو حتى بحق الشجر والحجر والذي يثبت يوما بعد يوم ان همجتيه وعدوانيته لن تثنينا عن المتابعة وان الارادة هي هي، ارادة التحرير واستكمال تحرير ما تبقّى من مزارع شبعا، واليوم من خلال هذا اللقاء وفي هذه النقطة المتقدّمة في المزارع، نقول لهذا العدو، مهما حاولت وامعنت من همجية وعدوانية هذه الارض المحتلة ستبقى لبنانية وستعود يوما الى اهلها واصحابها، وان ارادة المقاومة التي استهدفت هذا العدو في هذه المنطقة في مزرعة زبدين ستستمر وستبقى المقاومة هي اليد التي تعرف تخرجك من هذه الارض كما اخرجتك سابقا من المواقع التي نحن فيها على هذا الجزء المحرّر من مزارع شبعا".

ودعا هاشم وزارة الخارجية الى الاسراع في تقديم شكوى عاجلة، وقال: "نحن نعرف ان المجتمع الدولي لن يقدّم ولا يؤخّر، الا انه لا بد من فضح ممارسات هذا العدو وكشف عدوانيته امام المجتمع الدولي. سنستمر في حراكنا وتحرّكنا وما رأيناه اليوم من استنفار لهذا العدو ومن خوف هو تأكيد ان هذا العدو سيخضع يوما ويتراجع وستتحرّر هذه الاراض بفضل الارادة الوطنية المقاومة".

 

والدا الكسندرا يكشفان تفاصيل اللحظات الأخيرة: الحساب آتٍ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard