اغتيال "العدو الاول" لتجار المخدرات في شاتيلا

28 كانون الثاني 2016 | 11:45

المصدر: خاص-"النهار"

  • المصدر: خاص-"النهار"

اقدم مجهولون على اغتيال المسؤول عن القوة الامنية المشتركة واللجان الشعبية في مخيم شاتيلا احمد حزينة " ابو وسيم" ،عند الثانية بعد منتصف ليل امس واحدث هذا الفعل بلبلة في صفوف ابناء المخيم والجوار، ولا سيما انه لم يشهد توترات امنية منذ اعوام عدة. وفي التفاصيل ان حزيني القيادي في حركة" فتح- الانتفاضة" وهو في العقد الرابع ويتولى هذه المهمة في المخيم منذ اكثر من 10 سنوات. ويعرف عنه انه من اشد المناوئين لتجار المخدرات الذين ينشطون في هذه البقعة وتحديدا بين مخيمي شاتيلا وصبرا ومحيطهما. وينشط هؤلاء في مجموعات تضم فلسطنيين ولبنانيين و"مطعمة" بسوريين يسعون الى جمع المال واستغلال متعاطي المخدرات والحشيشة.
وكان حزينة في دورية روتينية عندما اطلقت النيران في اتجاهه من سلاح كلاشينكوف ونقل الى مستشفى الساحل وفارق الحياة عند وصوله اليها. وسيتم تشييعه في مقبرة الشهداء بعد ظهر اليوم.
وفي اتصال لـ"النهار" مع المسؤوول الساسيي عن " فتح -الانتفاضة" حسن زيدان افاد فيه ان " الهدف من اغتيال احمد هو خلق حال من الفوضى في شاتيلا. ونحن من جهتنا شكلنا بالتعاون مع الفصائل لجنة تحقيق لمعرفة الجهة التي نفذت اغتيال حزينة . ونبدي كل استعدادنا للتعاون في هذا الخصوص مع الاجهزة الامنية الرسمية للحفاظ على السلم الاهلي في المخيم والجوار".
اضاف" هذه الجريمة ستدفعنا اكثر الى تشكيل وحدات امنية في المخيم بالتنسيق مع الدولة اللبنانية لمنع تكرار هذه الاعمال وخصوصا في مخيمات بيروت".
وسئل من يقف وراء اغتيال الرجل؟
اجاب زيدان" لا نستطيع تحديد الجهة التي اغتالته سواء كانت من الجماعات الارهابية او من رؤوس تجار المخدرات لانه كان يشكل لهم العدو الاول في المخيم".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard