مقتل 11 عنصراً من "النصرة" بصاروخ بالستي

25 كانون الثاني 2016 | 11:27

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

قتل 16 شخصا بينهم 11 مقاتلا من #جبهة_النصرة وفصائل اسلامية اخرى جراء سقوط صاروخ بالستي على مقر تستخدمه الجبهة كمحكمة في شمال غرب سوريا، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان اليوم.

وقال المرصد: "قتل 11 مقاتلا من جبهة النصرة وفصائل إسلامية بالاضافة الى خمسة مدنيين الاحد جراء سقوط صاروخ بالستي شديد الانفجار على مخفر سابق تستخدمه جبهة النصرة كمحكمة في مدينة سلقين في ريف إدلب الشمالي الغربي".
ولم يتضح وفق المرصد، ما اذا كانت قوات النظام السوري ام قوات روسية هي من اطلقت الصاروخ، ومن اين اطلق.

الا انه ترافق مع تحليق لطائرات حربية. ولفت المرصد الى ان "عدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى في حالات خطرة".

واستهدف الصاروخ مقر المحكمة فور انتهاء اجتماع مصالحة بين جبهة النصرة وحركة أحرار الشام الإسلامية اثر توتر شهدته المدينة بين الطرفين امس، على خلفية دهم الجبهة احد مقار الحركة وتبادل اطلاق النار ادى الى مقتل احد عناصر جبهة النصرة.

وتتحالف جبهة النصرة وحركة احرار الشام في اطار "جيش الفتح" الذي تمكن الصيف الماضي من السيطرة على مجمل محافظة ادلب، حيث بات وجود قوات النظام يقتصر على بلدتي الفوعة وكفريا الشيعيتين المحاصرتين من خلال قوات الدفاع الوطني ومسلحين موالين لها.

وتعرضت مقار جبهة النصرة والفصائل المتحالفة معها في الاونة الاخيرة لاستهدافات عدة، إذ قتل 81 شخصا على الاقل، بينهم 23 من مقاتلي جبهة النصرة، في 10 كانون الثاني جراء غارة روسية على موقع للجبهة يضم محكمة وسجنا في مدينة معرة النعمان في ادلب.

كما قتل 36 شخصا معظمهم من مقاتلي "جيش الفتح" في 20 كانون الاول جراء غارات يعتقد انها روسية استهدفت مقار حكومية سابقة في مدينة ادلب، يستخدم جيش الفتح عددا منها كمراكز وادارات.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard