قصة شريهان والجمهور

20 كانون الثاني 2016 | 15:41

أكدت #الفنانة شيريهان أن حب الجمهور واحترامه ووفاءه أكبر مما تستحق بكثير، كما أقسمت أنها لم تشعر على مدار تاريخها أنها وفت حق ما يستحق وفاء وحب جمهورها. كما أكدت أنها مهما قدمت من فن وتقدير وحب واحترام، سيظل أمام حب جمهورها أقل القليل مما يستحقون في نفسها. وأشارت كذلك إلى أن هذا هو إحساسها تجاه جمهورها، وأن ما يرضيها هو أن تذهب إلى جمهورها في كل بلد، وداخل كل منزل، لتقبل جباههم حباً وامتناناً، ولعل هذا هو السبب الوحيد الذي عادت وقررت العودة من أجله، مهما تعددت لغات وأعمار وجنسيات جمهورها. واعتبرت شيريهان أن حب جمهورها بمثابة الشفاء والحياة لها، ووعدت أنه ما دام في العمر بقية، سيظل فنها وقلبها مكانهم وبيتهم الثاني.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard