NORM OF THE NORTH حان دور القطب الشمالي

18 كانون الثاني 2016 | 17:20

المصدر: "دليل النهار"

اينما يحل الانسان، تحل اللعنة على البيئة. اذى الانسان "وصلت مواصيله" الى القطب الشمالي في شريط الانيمايشن Norm of the Northمن اخراج تريفور وال. احدى شركات انشاء البيوت الجاهزة التي يملكها السيد غرين الجشع، قررت ان تستعمر القطب وتملأه بيوتاً تباع للسيّاح الاثرياء، غير مبالية بالضرر الذي قد تسببه للبيئة ولسكان القطب الاصليين، الدببة. لكن بطل شريطنا الدب نورم (صوت روب شنايدر) لن يقف مكتوفا. نورم الذي يتقن لغة البشر والرقص مثل نجوم برودواي، يسافر الى نيويورك مع اصدقائه الاقزام الذين يذكروننا قليلا بشخصيات "المينيونز". نورم يعمل لدى غرين فيتحوّل "ماسكوت" دعائي يروّج للسياحة وامتلاك البيوت في القطب في العلن، بينما يحاول في الخفاء افشال المخطط وانقاذ القطب وجده الذي خطفه غرين. نعم، Norm of the Northشريط مسلّ وخفيف ومضحك للصغار ابتداء من عمر 4 سنوات، وخصوصا ان بطله يرقص مثل بطل شريط Happy Feetوأصدقاؤه الصغار يذكرون صغارنا بشخصيات "المينيونز" المحببة. ونعم هو يحتوي رسائل بيئية مهمة واغاني وموسيقى، لكن من الصعب مقارنته بنجاحات بيكسار - ديزني المؤثرة والحافلة بالتشويق والطرافة التي تصيب الكبار والصغار على حد سواء، والعابقة بالرسائل الكبيرة المقدمة باسلوب سلس والاستعراضات المبهرة. قصة فيلم Norm of the North متوقعة والشخصيات مسطّحة وكاريكاتورية ولا تؤثر فينا مثل شخصيات بيكسار وديزني المحبوكة جيدا. الفيلم حاليا في صالات امپير وغراند وڤوكس.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard