"داعش" يقتل 135 عنصرا من قوات النظام في دير الزور

16 كانون الثاني 2016 | 18:49

ارتفع عدد قتلى هجوم تنظيم الدولة الاسلامية على مدينة دير الزور في شرق سوريا الى 135 على الاقل بينهم 85 مدنيا، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان السبت.
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "ارتفع عدد قتلى هجوم تنظيم الدولة الاسلامية في مدينة دير الزور وتحديدا شمال غربها الى 135 قتيلا على الاقل بينهم 85 مدنيا و50 عنصرا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها". وكان المرصد افاد في وقت سابق بمقتل 75 عنصرا على الاقل من قوات النظام والمسلحين الموالين لها.
وكان المرصد السوري افاد في وقت سابق عن مقتل 35 عنصرا من قوات النظام والمسلحين الموالين لها في هجوم على جبهات عدة في مدينة دير الزور ومحيطها.
وبدأ الهجوم، وفق عبد الرحمن، بتفجير انتحاري بواسطة سيارة مفخخة في حيث الحويقة في غرب المدينة. واشار الى ان عناصر التنظيم المتطرف تسللوا الى شمال المدينة واستولوا على ضاحية البغيلية، وباتوا يسيطرون حاليا على نحو 60 في المئة من المدينة.
ويعد ذلك "اكبر تقدم لتنظيم الدولة الاسلامية في مدينة دير الزور"، بحسب عبد الرحمن.
واصدر تنظيم الدولة الاسلامية بيانا جاء فيه "شن جنود الخلافة هجوما واسعا على مواقع النظام النصيري في مدينة الخير" الاسم الذي يطلقه تنظيم الدولة الاسلامية على دير الزور.
واشار الى انه تمكن من السيطرة على البغيلية ومناطق اخرى.
وفي بيان آخر اوضح التنظيم قيام عناصره بعمليات انتحارية عدة ضد قوات النظام في المدينة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard