بالصور: رفضاً لإطلاق ميشال سماحة... عَلا الصوت في الأشرفية

15 كانون الثاني 2016 | 19:11

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

اعتصم المئات من شباب المنظمات الشبابية لقوى 14 آذار والحزب التقدمي الاشتراكي والأحرار على مقربة منزل الوزير السابق #ميشال_سماحة في الاشرفية احتجاجاً على إطلاقه، وسط إجراءات أمنية مشددة، ورفع شعارات ترفض الحكم وتنادي: "إرهاب بسمنة وإرهاب بزيت".

قال عضو كتلة الكتائب النائب #نديم_الجميل: "نتذكر اليوم كل القرارات التي اتخذتها المحكمة الدولية"، مشيرا الى ان "الاشرفية لا تركع لا لحزب الله ولا لغيره".

واكد أن "الاشرفية ستبقى صامدة لتقول "لا" لكل المساومات التي حصلت في الآونة الاخيرة"، وقال: "جئنا لنقول "لا" لترشيح رئيس تيار "المردة" النائب سليمان فرنجية ورئيس تكتل "التغيير والاصلاح" النائب العماد ميشال #عون لرئاسة الجمهورية، وسنستمر بهذا النضال، ونطالب بشطب اسم سماحة من كل جداول حزب الكتائب، لانه لا يشرفنا انتماءه اليه".

من جهته، رأى رئيس "حركة اليسار الديموقراطي" النائب السابق الياس عطاالله في تصريح خلال الاعتصام في ساحة ساسين احتجاجا على اخلاء سبيل الوزير السابق ميشال سماحة، ان "القانون في لبنان يجمل وجه المجرم الذي اقر انه ادخل مواد متفجرة من اجل اغتيال لبنانيين، وكان يريد ان يشعل الفتنة".

واعتبر انه "في حال عجزت السلطة المهترئة عن تصحيح خطأ المحكمة العسكري، فالشعب اللبناني مطالب باسترداد وكالته من القضاء وتصحيح صورته امام العالم، فلا يجب ان يقاصص الشهيد البطل ويكافئ المجرم".

وتوجّه المعتصمون من امام منزل الوزير السابق ميشال سماحة في الأشرفية إلى موقع اغتيال الشهيد اللوء وسام الحسن.

ملحم خلف لـ"النهار": لفصل السلطات وحكومة متجانسة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard