اليازجي يدعو المجتمع الدولي الى العمل من أجل الإفراج عن المطرانين المخطوفين

28 نيسان 2013 | 12:30

المصدر: يو.بي.اي

  • المصدر: يو.بي.اي

وجه بطريرك إنطاكيا وسائر المشرق لطائفة الروم الأرثوذكس يوحنا العاشر اليازجي اليوم ، نداء إلى المجتمع الدولي لبذل ما في وسعه للإفراج عن المخطوفين في سوريا بمن فيهم شقيقه المطران بولس والمطران يوحنا إبرهيم.
وقال اليازجي في كلمة ألقاها في ختام قداس وزيّاح الشعانين في دير سيدة البلمند البطريركي، "أشاطركم الألم الذي يشعر به قسم كبير في كنيستنا نتيجة خطف المطرانين يوحنا إبرهيم وبولس اليازجي، لكن نحن غير مستعدين للقبول بما يتعرض له إنساننا اليوم، ونحن نرفض هذا الواقع وندينه".
وأضاف "نحن لا نخاف ممن يتخذ العنف سبيله لأننا أبناء القيامة وهذا لن يردعنا من التشبث بأرضنا والمطالبة بالعدالة، وكل شخص مدعو ليعبر عن رفضه وقلقه، لأن قضية المسيحية هي قضية الإنسان".
ووجه اليازجي نداء إلى المجتمع الدولي "لبذل كل ما في وسعه للإفراج عن المخطوفين، الذين يؤلمنا غيابهم، للإسراع في طي هذه الصفحة درءاً للمخاطر وكل التداعيات التي يمكن أن تطرأ".
وأضاف أن هذا يشمل "الدعوة لإيجاد حل سريع لوضعنا في سوريا رأفة لهذا الشعب.. ودرءاً لانعكاسات يمكن أن تطال المنطقة بأسرها".
وأعلن اليازجي عن "وضع تعميم بسبع لغات أرسل إلى الكنائس والأديرة من أجل التأكيد على الحوار والسلام".
وكان رئيس دير سيدة البلمند البطريركي الأسقف غطاس هزيم أمل "من أبنائنا المشاركة في هذا القداس الإلهي والزياح تضامناً مع المطرانين بولس اليازجي ويوحنا إبرهيم كي يلهم الله الخاطفين لإطلاق سراحهما".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard