عزام الأحمد التقى فاعليات صيداوية: لمواجهة استعمال المخيمات للنيل من الأمن اللبناني

10 كانون الثاني 2016 | 16:29

المصدر: صيدا- "النهار"

  • المصدر: صيدا- "النهار"

(أحمد منتش).

شدد عضو اللجنة المركزية في حركة #فتح، المشرف العام على الساحة اللبنانية عزام الأحمد، على "ضرورة مواجهة محاولات سعي البعض من اي طرف كان للنيل من استقرار المخيمات الفلسطينية وخصوصا مخيم عين الحلوة واستعمال المخيم لتهديد الامن والاستقرار في لبنان الشقيق".

وزار الاحمد #صيدا والتقى فاعليات سياسية وحزبية ودينية لبنانية وفلسطينية، ورافقه الوزير الفلسطيني رمزي خوري وسفير فلسطين في لبنان اشرف دبور، وامين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في صيدا ماهر شبايطة، وجرى البحث في الاوضاع العامة في المنطقة وبخاصة الوضع الفلسطيني في الداخل وفي المخيمات.

وقال الاحمد خلال لقاءاته: "تداولنا في الاوضاع في المنطقة لا سيما في ما يتعلق منها بفلسطين، في ظل الهبة الشعبية الفلسطينية وفي ظل الأخطار التي تواجه القضية الفلسطينية سواء في ما يتعلق ببناء المستوطنات او عمليات الاجرام التي ترتكبها قوات الاحتلال الاسرائيلي".

وتابع: "اكدنا على ضرورة مواجهة محاولات سعي البعض من أي طرف كان للنيل من استقرار المخيمات الفلسطينية في لبنان وخصوصا مخيم عين الحلوة ومحاولة تعكير امنه والمحيط اللبناني به واستعمال المخيم لتهديد الامن والاستقرار في لبنان الشقيق". 

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard