21 قتيلاً و91 جريحاً في هجوم الاحد بشمال شرق نيجيريا

28 كانون الأول 2015 | 18:40

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

الصورة عن "رويترز"

أسفر الهجوم الذي نسب الى اسلاميي #بوكو_حرام واستهدف مساء الاحد مدينة رئيسية في شمال شرق نيجيريا عن 21 قتيلاً و91 جريحا، وفق ما اعلن مسؤول اقليمي في وكالة ادارة الحالات الطارئة الاثنين.

وقال محمد كنار: "أحصينا 21 قتيلاً و91 جريحاً في هجوم "بوكو حرام" الليلة الفائتة" على منطقة جيداري بولو احدى ضواحي مايدوغوري عاصمة ولاية بورنو في شمال شرق البلاد.

وأكد سكان بدورهم لفرانس برس ان "بوكو حرام" نفّذت الهجوم. وقرابة الساعة (17,30 ت غ) اطلق متمردون النار يرافقهم عدد كبير من الشبان المزودين متفجرات.

وقال باباكورا كولو العنصر في مجموعة للدفاع الذاتي تساعد الجيش في التصدي للمتمردين "وقع اكثر من 12 هجوماً انتحارياً في مايدوغوري خلال الليل".
وحاولت بوكو حرام مرارا استعادة السيطرة على مايدوغوري عبر اعتداءات انتحارية وهجمات دامية منذ طردت منها قبل ثلاثة سنوات.

وهذا ثاني هجوم تنفذه "بوكو حرام" في الولاية نفسها في أقل من 24 ساعة، وهو يأتي قبل ايام من انقضاء المهلة التي حددها الرئيس محمد بخاري للجيش للقضاء على تمرد الحركة الجهادية.

وليل الجمعة، قتل 14 شخصاً على الاقل واصيب كثيرون آخرون بجروح في هجوم شنه مقاتلو "بوكو حرام" على قرية كيمبا واحرقوا خلاله كل منازل القرية، كما افاد سكان.

وأسفر تمرّد حركة "بوكو حرام" والحرب التي تشنّها ضدّها السلطات عن 17 ألف قتيل ونزوح 2,6 مليون شخص منذ 2009.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard