تدشين شارع في عديسة باسم الفنان عبدالحميد بعلبكي... وحسن خليل: نتمسك بفهمنا للدين كدين اعتدال ووسطية

21 كانون الأول 2015 | 11:05

المصدر: مرجعيون – "النهار"

  • المصدر: مرجعيون – "النهار"

(عن الانترنت).

دشّن وزير المال علي حسن خليل والنائب علي فياض شارعا في بلدة عديسة باسم الفنان الراحل عبد الحميد بعلبكي، في حضور عائلته وحشد من ابناء البلدة.

وبعد كلمة لرئيس البلدية علي رمال وشقيق الراحل الدكتور فوزي بعلبكي، القى فياض كلمة قال فيها: "في هذا الزمن بالذات، حيث يتعرض الدين لهذا الكم من التشويه والحرف والتضليل نتمسك بفهمنا للدين كدين اعتدال ووسطية وتسامح وحوار وانفتاح. هذه الارض وهذا الوطن الذي بنينا موقعه السياسي قطرة فقطرة من دماء شهدائنا، لن نسمح ان تأخذه مواقف متسرعة او حسابات خاطئة تسيء الى ذكاء اللبنانيين تتظل بمواقف تكتيكية تتذرع بأنها بمواجهة الارهاب في حين انها تندرج في سياق استراتيجي يرعى ويتقاطع ويسعى الى توظيف الارهاب على مدى المنطقة بأكملها (...)". 

ولفت خليل الى ان هذا التكريم لعظيم من المنطقة عاد الى هذه الارض ليعيش فيها بعد ان غادرها في بداياته صنع نجاحا تلو الآخر، وقال: "نكرّم انفسنا بحق عندما نفي بعضا من هذا الفنان الكبير حقّه، لانه اعطى للوطن أدبا وشعرا منذ لوحة عاشوراء. علينا ان نحيي الكثير من تراث ابناء المنطقة المجهولين. نحمل غصّة اننا لم نفد كثيرا من وجود شخص مثله. هو يعكس جزءا من الحقيقة التي نفتقدها دوما ونشعر بفراغ من غيابه". واضاف: "نحن نرسل اشارة رمزية عن التزام ابناء هذه الارض بقضيتهم عبر حفظ ذكرى رجالاتهم الكبار ونحن على بعد امتار من الكيان الصهيوني. نحن شعب يحب الحياة ويستشهد ليعيش كريما وعزيزا، شعب يعشق الشعر والادب والفن ويقاتل بهم كما يقاتل بالسلاح. سيبقى لبنان وطن الثقافة والامل رغم عمق الاشتباك تاذي نعيشه على المستوى الداخلي. نرى ان الغد افضل مما نحن عليه اليوم، فاذا هذا الشعب الذي انتصر على العدو وكافح الارهاب وارسل مبدعين الى كل العالم، فإن هذا الوطن قادر على النهوض مجددا".

بعد ذلك، أزاح فياض وخليل والمشاركون الستار عن اللوحة التي تحمل اسم الشارع.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard