الإكوادور توقع اتفاقا مع السويد لاستجواب مؤسس "ويكيليكس"

13 كانون الأول 2015 | 18:34

المصدر: رويترز

  • المصدر: رويترز

رويترز

قالت الحكومة الإكوادورية إنها وقعت اتفاقا مع #السويد يتيح للسلطات السويدية استجواب مؤسس موقع "#ويكيليكس" جوليان أسانج في سفارة #الإكوادور في لندن، والتي يتحصن بها من أكثر من 3 أعوام بعد اتهامه بالاعتداء الجنسي.

ووُقِّع الاتفاق القانوني في #كيتو عاصمة الإكوادور، بعد مفاوضات استمرت 6 أشهر. وقالت وزارة الخارجية في بيان في مطلع الأسبوع: "لا شك في أن هذه الوسيلة تعزز العلاقات الثنائية وتسهل على سبيل المثال تنفيذ المسائل القضائية، مثل استجواب السيد أسانج".

ولجأ أسانج (44 عاما) الى سفارة الاكوادور في حزيران 2012، لتفادي ترحيله إلى #السويد التي تطلبه من اجل استجوابه بشأن مزاعم عن اغتصابه سيدتين العام 2010. وينفي أسانج الذي يحمل الجنسية #الأوسترالية هذه الاتهامات. ويقول إنه يخشى أن ترحله السويد إلى الولايات المتحدة، حيث يمكن أن يحاكم بتهمة نشر موقع "ويكيليكس" لوثائق عسكرية وديبلوماسية سرية قبل 5 أعوام، في احدى أكبر عمليات تسريب المعلومات في تاريخ الولايات المتحدة.

ورحبت بريطانيا بالاتفاق، بعدما كانت اتهمت الإكوادور بعرقلة سير العدالة بالسماح لأسانج بالبقاء في سفارتها في منطقة نايتسبريدج وسط لندن. وقالت متحدثة باسم وزارة الخارجية: "يعود الى المدعي العام السويدي أن يحدد كيف سيتعاملون مع هذا الأمر من الناحية القانونية."

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard