اردوغان يرغب في لقاء بوتين "وجها لوجه" في مؤتمر المناخ في باريس

27 تشرين الثاني 2015 | 16:24

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الصورة عن "رويترز"

أعرب الرئيس التركي رجب طيب #اردوغان عن رغبته في لقاء نظيره الروسي فلاديمير بوتين "وجها لوجه" في قمة المناخ في باريس عقب اسقاط المقاتلة الروسية على الحدود بين تركيا وسوريا.

واضاف "ارغب في لقاء بوتين وجها لوجه لاجراء محادثات في باريس"، بعد ايام من الاتهامات المتبادلة بين البلدين بسبب اسقاط المقاتلة ما اضر بالعلاقات بينهما.

وتقول تركيا ان المقاتلة الروسية دخلت مجالها الجوي وتجاهلت التحذيرات المتعددة، الا ان روسيا تؤكد ان طائرتها لم تتجاوز الحدود واتهمت انقرة بـ"الاستفزاز المتعمد".

وقال اردوغان ان الحادث جاء نتيجة "رد فعل تلقائي لانتهاك المجال الجوي وتركيا لم تسقط المقاتلة الروسية عمدا".
ووصف انتقادات بوتين لانقرة بسبب الحادث بانها "غير مقبولة".

وأضاف: "روسيا ملزمة باثبات ادعاءاتها والا فانها ستعتبر كاذبة بسبب هذه الاتهامات الخطيرة وغير المنصفة التي توجهها لتركيا".
وقال ان هذه ليست اول مرة تنتهك فيها المقاتلات الروسية الاجواء التركية وانه حذر بوتين من امكانية وقوع "حوادث بشعة" بعد عمليتي توغل في تشرين الاول.

وهاجم اردوغان كذلك سياسة روسيا في شأن سوريا بعد ان أطلقت موسكو حملتها الجوية في ايلول، متهما الكرملين بمساندة نظام "القاتل" الرئيس السوري بشار الاسد.

وقال ان الغارات الجوية الروسية لم تستهدف تنظيم #الدولة_الاسلامية.
وقال: "نحن لسنا غافلين عن مكر روسيا (..) التي تستخدم حادث الطائرة كمبرر" لدعم نظام الاسد، مضيفاً ان دعم النظام السوري بعد اكثر من اربع سنوات من الحرب التي اسفرت عن مقتل 250 الف شخص يشبه "اللعب بالنار".
كما انتقد روسيا على اتهامها تركيا بشراء النفط من تنظيم الدولة الاسلامية.
وقال "يجب ان تعلموا ان اخلاقنا لا تسمح لنا بشراء النفط من منظمة ارهابية (..) تركيا تشتري النفط من روسيا".
ووصف اردوغان محاولات الربط بين بلاده وبين جهاديي تنظيم الدولة الاسلامية بانه بمثابة "قلة احترام" لتركيا.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard