بلاتيني الى "كاس" بعد رفض طعنه... وبلاتر: "لا تعليق"

18 تشرين الثاني 2015 | 17:18

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(أب).

رفضت لجنة الاستئناف في الاتحاد الدولي لـ #كرة_القدم الطعون المقدمة من السويسري جوزف #بلاتر والفرنسي ميشال بلاتيني الموقوفين مؤكدة القرارات المتخذة بحقهما من قبل الغرفة القضائية في لجنة الاخلاق المستقلة في الاتحاد الدولي، فيما اكد رئيس الاتحاد الاوروبي انه سيلجأ الى المحكمة التحكيم لنقض قرار ايقافه.

وكانت لجنة الاخلاق المستقلة في #فيفا اوقفت بلاتر رئيس الاتحاد الدولي وبلاتيني رئيس الاتحاد الاوروبي في 7 تشرين الاول الماضي عن ممارسة جميع الانشطة الكروية لمدة 90 يوما (حتى 5 كانون الثاني 2016) بسبب "دفعة غير شرعية" من الاول الى الثاني عام 2011 تصل الى مليوني دولار عن عمل قام به الفرنسي لمصلحة فيفا بين 1999 و2002، مضيفة انه "فد يتم تمديد فترة الايقاف 45 يوما اضافيا".

وذكر الاتحاد الدولي في بيانه اليوم الاربعاء: "رفضت لجنة الاستئناف في الاتحاد الدولي برئاسة لاري موسندن بالكامل الطعون المقدمة من جوزف بلاتر وميشال بلاتيني مؤكدة بمجملها على القرارات بشأن التدابير الموقتة المتخذة من قبل الغرفة القضائية في لجنة الاخلاق المستقلة".
واوضح البيان انه في ما يخص بلاتر "من اجل الوضوح، لا تزال اجراءات الغرفة القضائية في لجنة الاخلاق في ما يتعلق بالتدابير الموقتة جارية، ما يعني انه بامكان الغرفة القضائية تأكيد، الغاء او تعديل القرار الموقت بحسب المادة 84 من قانون لجنة الاخلاق".
وختم بيان فيفا ان بلاتر (79 سنة) وبلاتيني (60 عسنة) ابلغا بالقرار الاربعاء، وبحسب المادة 67 من انظمة فيفا يمكنهما الاستئناف لدى محكمة التحكيم الرياضي "كاس".

وكانت اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي ثبتت في 20 تشرين الاول الماضي موعد الانتخابات الرئاسية المقررة في 26 شباط المقبل على الرغم من فضائح الفساد التي تهز المنظمة الكروية العالمية وايقاف رئيسها المستقيل بلاتر وبلاتيني.
واستنكر بلاتيني بسرعة قرار لجنة الاستنئاف من خلال مستشاريه مشيرا الى ان فيفا يلجأ الى تأخير متعمد لحملة ترشحه لرئاسة الاتحاد الدولي، وبانه سيلجأ الى محكمة التحكيم "المستقلة والجدية".

وكتب محامو بلاتيني: "هذا القرار (رفض الاستئناف) ليس مفاجئا. كان منتظرا من قبل ميشال بلاتيني ومستشاريه. يؤكد ذلك ان فيفا، من خلال هيئاته الداخلية، يقوم باجراءات غير عادلة ومنحازة ضد بلاتيني في انتهاك متكرر لحقوق الدفاع".
وهذه ضربة جديدة لبلاتيني الذي لن يتمكن من الغوص في حملته الانتخابية بمواجهة الاردني الامير علي بن الحسين، البحريني الشيخ سلمان بن ابرهيم آل خليفة، الفرنسي جيروم شامباني، السويسري جياني انفانتينو والجنوب افريقي طوكيو سيكسويل.

كما يبدو من الصعب التكهن اذا ما كان بلاتيني سينجح في تنظيف سجله قبل موعد الانتخابات، لان اللجنة الانتخابية في فيفا تدرس بتمعن طلبات الترشيحات وفق لوائح صارمة تتعلق بفحص النزاهة الذي قد يحول دون رفع الايقاف عنه.

ولم يتردد المساعد الاول لبلاتيني، السويسري جاني انفانتينو، الذي دفع به الاتحاد الاوروبي قبل ساعات من اقفال باب الترشيح تحسبا للمحظور بالقول الاسبوع الماضي انه سينسحب من السباق بحال السماح لبلاتيني بخوض الانتخابات.

كما دخل السباق في اليوم الاخير من الترشيحات البحريني الشيخ سلمان بن ابرهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الاسيوي، ويعتبر مع انفانتينو الابرز لخلافة بلاتر، بعدما كان من اشد الداعمين لبلاتيني.

وعن انسحاب سلمان بن ابرهيم، كان الشيخ الكويتي احمد الفهد الصباح احد داعميه وصاحب النفوذ القوي في الرياضة الاسيوية والعالمية قال قبل ايام ان ذلك قد يحصل.

واوضح الفهد وهو رئيس المجلس الاولمبي الاسيوي ورئيس انوك (اتحاد اللجان الاولمبية الوطنية) عندما سئل عن انسحاب رئيس الاتحاد الاسيوي في حال تبرئة بلاتيني "هذا الامر ممكن نعم، واعتقد بان مرشحين اخرين قد ينسحبون ايضا".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard