الكتائب استغرب عدم إنعقاد مجلس الوزراء بشكل إستثنائي فور حصول التفجير في برج البراجنة

16 تشرين الثاني 2015 | 20:07

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

اعتبر حزب #الكتائب اللبنانية، خلال اجتماعه الاسبوعي برئاسة رئيس الحزب النائب سامي الجميل، ان "عدم إنعقاد مجلس الوزراء بشكل إستثنائي وعاجل فور حصول العملية الارهابية المستنكرة، جريمة بحق الشعب اللبناني، توازي جريمة برج البراجنة". وحمّل الحزب "الحكومة بكامل مكوناتها، مسؤولية وضع المصلحة الوطنية العليا وهموم الناس الامنية والمعيشية والحياتية فوق اي إعتبار آخر".

واستهل الحزب الاجتماع بالوقوف دقيقة صمت حداداً على ارواح الضحايا الأبرياء الذين سقطوا في تفجيري برج البراجنة، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى.

وقال ان "جلسة الخميس النيابية، شكّلت تواطؤاً على الدستور وضرباً للجمهورية وإلغاء لموقع الرئاسة الاولى، وتعطيلاً لقدرة الشعب على تقرير مصيره"، محذراً من "مخاطر ذلك على الوطن والكيان".

وتوقّف الحزب عند "إشارة الامين العام لـ #حزب_الله السيد حسن نصرالله الى اتفاق سياسي شامل، وتمنى ان يكون ذلك مؤشراً الى إعادة الاولوية للوضع الداخلي، ولبننة الصراع، بغض النظر عما يحصل في المنطقة".

وعلّق "الكتائب" على "التجربة الديموقراطية الرائدة لنقابة المحامين"، متمنياً تعميمها، ومهنئاً النقيب الجديد والاعضاء الفائزين".

وتقدّم الحزب من "الدولة الفرنسية ومن عائلات الضحايا الذين استهدفهم الارهاب، بأحر واصدق التعازي متمنيا للجرحى الشفاء".

 

من الآن فصاعداً، "نتفلكس" في لبنان مسموحة لفئة معينة فقط!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard