ماذا قالت والدة أحد انتحاريي فرنسا؟

16 تشرين الثاني 2015 | 13:56

المصدر: "النهار" -

  • المصدر: "النهار" -

في تصريح مفاجىء، قالت والدة الانتحاري ابرهيم عبد السلام (٣١ سنة) الذي فجّر نفسه على مقربة من مطعم "كومبتوار فولتير" في ليل الجمعة الدامي في باريس، ان ابنها لم يخطط لتفجير نفسه وقتل "اياً يكن (تقصد المدنيين) وربما حصل الامر صدفة ونتيجة الارتباك والتوتر". اما دليل الام فهو ان ابنها "لم يقتل احدا حين فجّر نفسه".

واضافت العائلة التي تحدثت الى مراسل صحافي من منزلها الواقع في احدى ضواحي بلجيكا، ان ابنها تردد الى سوريا في الآونة الاخيرة لكن مستوى الالتزام الديني الذي اظهره لم يدع العائلة تشك انه قد يقدم على عمل مماثل، مضيفة انها رأته قبل يومين من الاعتداءات وبدت تصرفاته طبيعية.
وتلاحق الشرطة صلاح، شقيق ابرهيم، الذي يعتقد انه نجح بعبور الحدود الى بلجيكا ليلة الاعتداءات وانه احد العقول المدبرة لها، فين حين اعتقلت السلطات البلجيكية الشقيق الثالث محمد في اليوم التالي للاعتداءات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard