3 مشاهد صادمة... من صنعها؟

29 تشرين الأول 2015 | 18:23

المصدر: "النهار"

من بين المشاهد الصادمة التي رأيناها خلال سيول الأربعاء، صورة مركبة لتجمعات المياه الكبيرة في جسر الشيفرولية (مواقع تواصل) ومنطقة الرويس (مواقع تواصل) ورياض الصلح (تصوير جاد يتيم)

عجيبة شهدها لبنان يوم الأربعاء، أنهار ظهرت في الأنفاق، شلالات تدفقت من الجدران، برك مياه هنا وهناك. وصل "البحر الى بعلبك" وسبح أهل الضاحية في المستنقع، سيارات تبحر وسط الابنية و مواطنون يسبحون للوصول الى الأرصفة، هذه حقيقة وليست خيال سجلها لبنانيون فيديوات، وثقوا خلالها النتائج الكارثية لأمطار تشرين فماذا ينتظرنا اذا في شهري كانون؟

من ضمن المشاهد الصادمة، ثلاثة مشاهد لطوفان في مناطق الشفروليه والرويس و رياض الصلح كانت الاكثر تداولاً على مواقع التواصل الاجتماعي، فكيف علق رؤساء البلديات على هكذا "مهزلة"؟

(الشيفروليه- الألفا)

 

الشفروليه... حل وحيد
جسر الالفا -الشفروليه غرق من دون وجود "رجال انقاذ". رئيس بلدية فرن الشباك ريمون سمعان شرح أسباب طوفان قائلاً" هذا الطريق يعتبر دولياً والطرق الدولية من مسؤولية وزارة الأشغال، نحن كبلدية نقوم بكامل واجبنا وقد نظفنا الأقنية التابعة لنا، لذلك لم نرَ سوى تجمعات بسيطة للمياه، اختفت بعد دقائق من توقف هطول المطر".
منطقة الشفروليه أدنى نقطة في المنطقة المحيطة بها اذ إن " مياه سن الفيل، الحازمية - بعبدا، الشياح - الحدث تصب عليها" بحسب سمعان الذي لفت الى ان " مجلس الانماء والاعمار يبعث رسالة الى متعهديه كل عام لتنظيف الاقنية عند هطول المطر لكن هذا العام لم يفعلوا ذلك"، اضاف "الى ذلك فإن كمية المطر التي هطلت كبيرة في ظل وقت قصير ما أدى الى هذا الطوفان".

المياه ستستمر بالتجمع في منطقة الشفروليه شتاء والحل الوحيد بحسب سمعان "اقامة مجرى مياه يصب مباشرة في نهر بيروت، وقال "أرسلت باسمي كرئيس اتحاد بلديات ساحل المتن الجنوبي بعدة كتب منذ سنتين الى وزارة الاشغال لاقامة المجرى فهو الحل الوحيد لهذه المشكلة وغيره لا يوجد حلول، ولم نتلق اي جواب" .

 

 

رياض الصلح
رئيس بلدية بيروت بلال حمد علق على الصورة المتداولة لتجمع المياه في منطقة رياض الصلح بالقول "حتماً ستتجمع المياه في بعض الشوارع عند هطول المطر، فكمية الأمطار التي هطلت خلال نصف ساعة من الحادي عشر قبل الظهر الى الثانية عشر ظهراً تعادل كمية الأمطار التي تهطل على مدار أسبوع ربما، ليس هناك مقدرة لدى البنى التحتية على استيعاب هذه الكمية، وامتحان هذه البنى يكون عند توقف هطول الأمطار الكثيف والمخيف، فهل تتجمع المياه في الشوارع، في بيروت لم تبقَ نقطة ماء في منطقة رياض الصلح".

"في بيروت لم تتجمع المياه مقارنة مع كل المدن اللبنانية التي طافت طرقها بعد توقف المطر، لأن مدينة بيروت بات لديها شبكة بنى تحتية، اي خطوط تصريف مياه الشتاء وخطوط تصريف المياه الآثمة، حديثة، ولديها مقدرة استيعابية لمياه الأمطار والعواصف". حمد أضاف: " خلال السنوات السابقة رفعنا مستوى البنى التحتية التي كان تشهد مشاكل، ففي منطقة الصنائع من شارع الاستقلال الى السبيرز المعروفة تاريخيا بطوفانها في موسم الشتاء تمت معالجة المشكلة والدليل انه خلال العاصفة لم تتجمع نقطة مياه وكذلك الامر بالنسبة لمنطقتي بدارو وقصقص. وقريبا سنبدأ العمل في منطقة المدور-الكرنتينا" لافتا" لدينا نقطة ضعف وحيدة في منطقة صبرا كونها نقطة اتصال بين بيروت والغبيرة تحتاج الى معالجة عن طريق مجلس الانماء والاعمار".
لدى بلدية بيروت عقد صيانة سنوي يكلفها" نحو 15 مليون دولار يشمل البنى التحتية، الارصفة، الانارة، تشحيل الشجر ورش المبيدات، كل ذلك لضمان وجود فرق تعمل على الارض على مدار الاربعة وعشرين ساعة".

 

(رياض الصلح- تصوير جاد يتيم)

 

الرويس
رئيس بلدية حارة حريك زياد واكد علق على الأنهار التي ظهرت في منطقة الرويس قائلاً: "ما حصلَ مشهد لم نعتد عليه في السابق، فنحن وككل عام بداية شهر آب ننظف جميع المجاري الواقعة ضمن نطاق البلدية، لكن كمية المياه التي هطلت في الأمس خلال عشر دقائق تهطل في العادة خلال ساعة ونصف الى ساعتين، فكان ذلك سبباً رئيسياً للطوفان الذي رأيناه، بالاضافة الى أن بعض البلديات المجاورة والمتداخلة معنا غطت مصافي المياه بشباك ضيقة كي لا يدخلها نفايات، فكانت النتائج سلبية اذ لم تستطع المصافي استيعاب كمية الامطار الهاطلة، بشكل سريع". ولفت الى ان "بلدية حارة حريك اضطرت الى ازالة المصافي الاضافية التي تم وضعها لمنع تسرب النفايات وخلال نصف ساعة عاد الوضع الى طبيعته".

 

(الرويس )

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard