وزير الخارجية الالماني سيزور طهران والرياض لبحث الازمة السورية

14 تشرين الأول 2015 | 19:39

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الصورة عن "رويترز"

سيزور #وزير_الخارجية_الالماني فرانك فالتر شتاينماير ايران يوم الجمعة في جولة شرق اوسطية تشمل ايضا السعودية والاردن وتتمحور حول النزاع في سوريا، بحسب ما اعلن المتحدث باسمه.

وقال شتاينماير امام البرلمان الالماني انه سيزور #ايران والسعودية بهدف "المساعدة في ايجاد جسور (بين هاتين القوتين الاقليميتين) لنجمع على طاولة واحدة الشركاء الاقليميين الذين نحتاجهم" لحل النزاع السوري.

وقال المتحدث باسم وزير الخارجية الالماني مارتن شافر خلال مؤتمر صحافي ان شتاينماير سيلتقي في طهران يومي السبت والاحد نظيره الايراني محمد جواد ظريف، ثم الرئيس الايراني حسن #روحاني ورئيس البرلمان علي لاريجاني. واضاف ان اللقاءات ستتمحور خصوصا "حول تطبيق بنود الاتفاق النووي الايراني" الذي ابرم في فيينا في 14 تموز، و"بطبيعة الحال، حول النزاع في سوريا".

ولعبت المانيا دورا كبيرا في التوصّل الى اتفاق حول البرنامج النووي الايراني. ونهاية تموز قام نائب المستشارة الالمانية وزير الاقتصاد سيغمار غابرييل بزيارة الى ايران، والتي كانت الاولى لمسؤول غربي بعد توقيع الاتفاق.

وبعد ظهر الاحد، سينتقل شتاينماير الى السعودية حيث يلتقي في الرياض وزير الخارجية السعودي عادل الجبير ومسؤولين سعوديين.

وسيختتم وزير الخارجية الالماني جولته في الاردن، حيث يشارك في عمان في اعمال المؤتمر السنوي للشراكة بين دول جنوب المتوسّط ومنظمة الامن والتعاون في اوروبا. وبحسب شافر، فإن مسألة مكافحة الارهاب وقضية الهجرة ستكونان على جدول اعمال هذا المؤتمر.

والاردن التي لديها حدود مشتركة مع سوريا، تستقبل مئات الاف #اللاجئين الذين غالبا ما يقيمون في ظروف صعبة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard