الحراك المدني أكد عدم تركه للموقوفين: ما حصل عند قاضي التحقيق فضيحة قانونية

12 تشرين الأول 2015 | 19:45

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

اعتبر المتحدث بإسم #الحراك_المدني المحامي واصف الحركة في مؤتمر صحافي، أن "ما حصل اليوم عند قاضي التحقيق هو فضيحة قانونية"، موجهاً التحية الى "جميع من بقوا قيد الحجز لدى القوى الأمنية"، وقال: "لن نترككم قيد الإعتقال ولن نسكت عن ذلك".

وأضاف: "يجب أن نقوم بتقييم لتعامل القوى الأمنية مع المتظاهرين في 8 الحالي. نحن نخاف كثيراً على مستقبل هذا الوطن، لا أحد يمكنه أن يقضي على الحراك لأنه يمثل مطالب الناس. ان حرية التظاهر مكفولة بالدستور ولا يمكن أي قانون أو مرسوم ان يحد منها، كما أن القرارات الوزارية لا يمكن أن تؤدي الى تضييق الخناق على الحراك".

وتابع: "لقد تصرفنا بشفافية ككل التظاهرات، ونحن معروفون ولا يمكن القول ان الداعين الى الحراك هم أشخاص مجهولون"، مضيفاً ان"القوى الامنية تصرّفت بشكل ممنهج لثنينا عن التظاهر، ولم تحصل محاسبة للعناصر الأمنية ولا الميليشاوية التي اعتدت على المتظاهرين".

وأردف: "نفهم مقتضيات الأمن ولكن لا نفهم منع التظاهر أمام المجلس النيابي".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard