مأساة أخرى... بغداد تستقبل جثمانين 19 عراقياً قضوا غرقاً في المتوسط

11 تشرين الأول 2015 | 15:13

المصدر: "النهار"

حطّت على أرض مطار #بغداد الدولي طائرة الخطوط الملكية الهاشمية مساء امس، وعلى متنها 19 جثمانا لمواطنين عراقيين كانوا قد قضوا غرقا في مياه المتوسط، بعد محاولتهم الوصول الى #اوروبا عبر جزيرة رودس اليونانية. وتقول مصادر مطار بغداد، ان الجثامين تعود لـ18 راشدا وطفلا صغيرا وضع الى جانب احد الاشخاص في نعش واحد.

وقالت مصادر وزارة الخارجية العراقية، انها اجرّت طائرة الخطوط الملكية الهاشمية، لتعذر نقل الجثامين على متن الخطوط العراقية الممنوعة من الطيران في الاجواء الاوربية نتيجة مخالفتها لإجراءات السلامة المهنية.

وقالت مسؤولة الدائرة الاوروبية في الخارجية العراقية صفية السهيل، ان" عملية النقل صادفت بعض المشاكل، حين قمنا بإيجار طائرة صغيرة في بداية الامر تبين لاحقا انها لا تستوعب عدد الجثامين، ثم قمنا باستبدالها بطائرة الخطوط الاردنية الاكبر".

وتواجه وزارة الخارجية مشكلة التأكد من جنسيات الجثامين عموما، ذلك ان الكثير من المهاجرين يقومون بإتلاف وثائقهم الرسمية اثناء عملية الهجرة الى اوربا، لكن مصدر في الخارجية قال ان وزارة تأكّدت من جنسيتهم العراقية بعد مطابقة بصماتهم عبر وزارة الداخلية العراقية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard