"تكتل نواب بعلبك الهرمل" يحذّر من خطورة التفرج على الفلتان الأمني

7 تشرين الأول 2015 | 18:36

من تجليات الفلتان الأمني في بعلبك (عن الانترنت).

صدر عن "تكتل نواب بعلبك الهرمل" البيان الآتي: "قبل أيام وللمرة المائة نبهنا الحكومة والأجهزة الأمنية والعسكرية إلى خطورة استمرار التفرج على الفلتان الأمني في المنطقة واليوم وبعد الصدامات الدامية المتكررة والتي أزهقت خلالها أرواح ودمرت أرزاق وأغلقت أسواق وباتت عائلات عاجزة عن كسب رزقها وقوت أطفالها، بعد هذا كله هل بات المسؤولون لا يعلمون ولا يسمعون ولا يشعرون".

وتابع البيان: "لقد أصبحت عائلات المنطقة وعشائرها وفاعلياتها تتساءل هل أصبح المعنيون حقا عاجزين مشلولين أم أن هذه المنطقة المحرومة منذ سنين طويلة باتت مستهدفة في حياة أبنائها وأرزاقهم وأمنهم وكراماتهم. وإذا كان البعض يظن أن عواقب وحرائق الفوضى قد تقتصر على منطقة بعلبك الهرمل وحدها فهو واهم أحمق، والعقلاء حتما يعلمون هذه الحقيقة وأن استهتار المسؤولين جريمة موصوفة بحق الوطن كله، لذلك يجب النهوض فورا من هذه الغفلة والمبادرة إلى القيام بالواجب تجاه الوطن والمواطنين قبل أن يتسع الخرق على الراقع".

وختم: "نأمل من أهلنا في المنطقة رفع أصواتهم الحرة في وجه جميع الظالمين من العابثين بالأرواح واﻷرزاق والمسؤولين المقصرين المستهترين، كل ذلك وكما أمر الله بالحكمة والموعظة الحسنة". 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard