مكب سري في البقاع خوفاً من الردود "الخنفشارية"

6 تشرين الأول 2015 | 12:02

المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للإعلام"

(الأرشيف).

رأس رئيس الحكومة تمام سلام صباح اليوم في السراي الكبير إجتماعا للجنة معالجة النفايات الصلبة حضره وزيرا الداخلية نهاد المشنوق والزراعة اكرم شهيب ورئيس مجلس الإنماء والإعمار نبيل الجسر وجرى عرض للآخر المساعي القائمة لتنفيذ خطة النفايات التي أقرها مجلس الوزراء مؤخرا.

بعد الاجتماع قال الوزير #شهيب في دردشة مع الصحافيين: العمل يتقدم في مطمر سرار يوميا، والموقف اصبح جاهزا، ومن حق الناس الاعتراض ومن حقنا توضيح ما يحصل، والوزير نهاد المشنوق سيجتمع مع وفد من اهالي عكار ضمن صلاحياته كوزير داخلية وبلديات.

وعن المطمر الثاني قال شهيب، يُكشف عليه حاليا ولكن لا استطيع الكشف عن مكانه لكي نتجنب ردات فعل المعترضين الخنفشارية.

وحول تساؤلات البلديات عن اموالها والضمانات باصدار المراسيم قال شهيب، هناك مرسوم تم التوقيع عليه وأخر حُضر ولهذا السبب استغرقت الخطة هذا الوقت للتنفيذ لكي تكون الاموال قد وصلت الى البلديات.

ولفت الى ان موضوع ازمة النفايات معقد وصعب ومعالجته ليست سهلة،لذلك نعمل بكل هدوء تلافيا لاي خطوة ناقصة، والأمطار لن تؤثر على النفايات.

واشار الى ان اجتماعات اللجنة الوزارية مفتوحة، ودعا وسائل الاعلام التعاطي مع الموضوع بمسؤولية.

 

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard