المنجّمة الروسية في أحوال الطقس السورية: سماء زرقاء مثالية للقصف

6 تشرين الأول 2015 | 11:36

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

انضمت نشرة الاحوال الجوية في التلفزيون الروسي الى حملة البروباغندا التي تنفذها وسائل الاعلام الرسمية دعما للضربات الجوية الروسية في سوريا.
فعلى التلفزوين الروسي "روسيا 24" الذي تحول ذراعاً عسكرية للكرملين، أطلت "سيدة الاحوال الجوية" إيكاترينا غريغوروفا، خبيرة المناخ الحاصلة على دكتوراه بالعلوم الجغرافية من جامعة موسكو، معلنة أن "عمليات سلاح الجو الروسي في سوريا مستمرة.ويلفت خبراءنا المناخيون أن اللحظة مناسبة جدا ". ودعما لرأيها تعرض القناة صورا التقطت عبر الاقمار الاصطناعية للغارات الروسية التي حصلت الاسبوع الماضي في #سوريا.

وتستغل الخبيرة المناخية المناسبة للتأكيد أن مخازن اسلحة مهمة ومواقع قيادة للارهابيين قد دمرت. وفي ما يشبه اللازمة، كرر السيدة الشقراء بثوبها الاحمر السبت:"مرة جديدة نذكر بأن الوقت مثالي لتنفيذ الغارات".

وخلافاً لقول الروس أن انتهاك المقاتلة الروسية المجال الجوي التركي سببه الاحوال الجوية، قدمت الخبيرة صورة مثالية عن الرؤية في سماء سوريا.سرعة الرياح في سوريا 15 مترا في الثانية، وعادة لا تمطر الا مرة واحدة تقريبا كل عشرة ايام والمتساقطات السنوية القصوى يمكن أن تحصل في الشمال حيث تنفذ الغارات الروسية، و"لكن هذا لا يمكن أن يشكل عائقا جديا للغارات". أما الحرارة فيمكن أن تصل الى 35 درجة مئوية ولكن هذه المستويات نادرا ما تسجل في تتشرين الاول".

ومع ذلك، تنبه ايكتيرينا الى وجوب تسريع المهمة، لان الخريف قريب (مع أنه بدأ قبل أكثر من أسبوعين) وسنشهد ضبابا أكثر وأكثر وعواصف رملية ايضا".ولكن لا شيء قادر على وقف المقاتلات الروسية لان الغيوم ستكون عالية بما يكفي "لتتمكن القاذفات من التحليق وشن غاراتها في شكل فعال ضد أهداف على الارض". ولكن يجب الاسراع "لانه في شهر تشرين الثاني تنخفض السماء ولا تعود الظروف المناخية مثالية وتصير طلعات المقاتلات أكثر تعقيدا".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard