الغارة الجوية في قندوز نفذت بطلب أفغاني

5 تشرين الأول 2015 | 23:45

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

قال الجنرال الأميركي الذي يقود القوات الدولية في #أفغانستان إن القوات الأفغانية طلبت دعما جويا أميركيا أثناء قتالها حركة #طالبان في #قندوز قبل قليل من غارة أسفرت عن مقتل مدنيين هناك.
ولم يصل الجنرال جون كامبيل لحد اعتراف واضح بمسؤولية الولايات المتحدة عن غارة جوية قتلت 22 شخصا في مستشفى أفغاني تديره منظمة أطباء بلا حدود يوم السبت الماضي.
وجددت المنظمة دعوتها الى إجراء تحقيق مستقل في الواقعة وقالت إن تباين الروايات عما حدث تجعل هذا التحقيق "اكثر أهمية".
وقال كامبل للصحفيين "علمنا الآن أن القوات الأفغانية أبلغت في الثالث من اكتوبر أنها تتعرض لاطلاق نار من مواقع العدو وطلبت دعما جويا من القوات الأميركية... طُلبت بعد ذلك ضربة جوية للقضاء على تهديد طالبان وأصيب عدد من المدنيين بطريق الخطأ."
كما قال كامبل إن القوات الأميركية لم تتعرض لأي إطلاق نار مباشر في الواقعة وإن الغارة الجوية لم تكن لحماية القوات على عكس ما ورد في تعليقات سابقة للجيش الأمريكي.
وقال مدير عام أطباء بلا حدود كريستوفر ستوكز في بيان إن تصريحات كامبل تصل الى حد محاولة إلقاء المسؤولية عن الغارة على الحكومة الأفغانية.
وأضاف البيان "الحقيقة أن الولايات المتحدة أسقطت تلك القنابل... الولايات المتحدة قصفت مستشفى ضخما يزخر بالمرضى المصابين وموظفي أطباء بلا حدود. لايزال الجيش الأميركي مسؤولا عن الأهداف التي يصيبها على الرغم من كونه جزءا من تحالف. لا يمكن أن يكون هناك تبرير لهذا الهجوم البشع."
وقال كامبل إن الجنرال بالجيش الأميركي ريتشارد كيم سيقود التحقيق في الحادث وإنه الآن في قندوز، مكشيراً الى إن الجيش الأميركي سيضمن شفافية التحقيقات في الحادث وأن حلف شمال الأطلسي والمسؤولين الأفغان يجرون تحقيقات خاصة بهم أيضا.
وأضاف "إذا دعت الضرورة لإجراء تحقيقات أخرى فسنضمن التنسيق بينها جميعا."
وقال جوش إيرنست المتحدث باسم البيت الأبيض اليوم الاثنين إن الرئيس باراك أوباما يثق في أن التحقيقات الثلاثة ستؤدي إلى "محاسبة كاملة."
وأضاف إيرنست "توقعاته (الرئيس) هو أن التفاصيل لن يتم.. طمسها.. لذا فإذا كان ضروريا لاتخاذ خطوات لتجنب حدوث شيء كهذا.. ليتم تطبيق تلك الإصلاحات بشكل فوري وفعال."
ورفض كامبل التعليق على ما اذا كانت الولايات المتحدة قد علقت الغارات الجوية لكنه قال إنها لم توقف الدعم في مجالات "التدريب والمشورة والمساعدة" من القوات الأميركية للقوات الأفغانية.
وقال كامبل إنه يتوقع صدور تقرير مبدئي عن الحادث "قريبا جدا.. خلال اليومين المقبلين."

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard