فضيحة فولكسفاغن "ضربة قوية" للاقتصاد الألماني

4 تشرين الأول 2015 | 09:37

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

(أ ف ب).

أبلغ مارتن شولتز رئيس البرلمان الأوروبي مجموعة من الصحف الاقليمية الألمانية أن فضيحة الانبعاثات التي تورطت فيها شركة #فولكسفاغن الألمانية لصناعة السيارات ستؤثر في #الاقتصاد الألماني بشدة ولكن من المرجح أن تنجو فولكسفاغن من هذه الأزمة.

وقلل وزيرا المال والاقتصاد الألمانيان من تعرض ألمانيا لخطر اقتصادي أكبر جراء هذه الفضيحة.

ونقلت الصحف عن شولتز وهو ديموقراطي اشتراكي ألماني قوله "إنها ضربة قوية للاقتصاد الألماني ككل. ولكن أعتقد أن فولكسفاغن شركة قوية لديها كل فرص النجاة من هذه الأزمة".

وخصصت فولكسفاغن 6.5 مليار أورو(7.3 مليار دولار) للمساعدة في تغطية تكاليف الفضيحة ولكن بعض المحللين يعتقدون إن الفاتورة النهائية قد تكون أعلى بكثير. وقالت الشركة إنه سيتعين عليها إعادة تجهيز ما يصل إلى 11 مليون سيارة وعربة فان تحتوى على برامج غير قانونية.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard